قتيل يثير شغباً في الجزائر

شهدت احدى ضواحي العاصمة الجزائرية صدامات بين شبان ورجال الشرطة عصر أمس الأول اثر تشييع جثمان فتى قتل برصاص جندي كان يحرس مقر قيادة القوات البرية الخميس في حادث اعقبته اعمال شغب. وقالت وكالة الانباء الجزائرية ان الصدامات اندلعت اثر تشييع جثمان الفتى القتيل في حي عين النعجة (ضواحي الجزائر الجنوبية الشرقية) حيث رشق الشبان قوات الامن بالحجارة. وعاد الهدوء بعد تدخل اب القتيل الذي قدم له وفد من الجيش الجزائري رسميا الاعتذار والتعزية لمقتل ابنه كما اضافت الوكالة. واكدت الوكالة ان اعمال شغب اندلعت مساء الخميس في الحي المذكور اثر مقتل الفتى برصاص جندي كان يحرس مقر قيادة القوات البرية. واوضحت الوكالة ان الفتى كان يرعى خروفا للتضحية به بمناسبة عيد الاضحى في منطقة عسكرية وان الجندي اوقف واودع السجن. واثار الحادث غضب شبان الحي الذين قاموا الخميس بتدمير اعمدة كهربائية واحرقوا سيارتين. أ.ف.ب الجزائر ـ مراد الطرابلسي:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات