ألمانيا تطلق لبنانياً متهماً بالإرهاب

أعلنت النيابة الفدرالية العامة في كارلسروه (غرب) ان المانياً لبناني الاصل يشتبه في انتمائه الى منظمة ارهابية اعتقل اليوم الخميس، في هانوفر (شمال المانيا) ثم افرج عنه بعد الاستماع الى افادته.واعلنت النيابة العامة في بيان بعد الاستماع الى المتهم، تم الافراج عنه غير ان التحقيق الذي تتولاه الشرطة الجنائية الفيدرالية متواصل.وكان متحدث باسم الشرطة اعلن ان الرجل اوقف صباحا خلال عملية واسعة النطاق للشرطة تمت بأمر من النيابة الفدرالية العامة في كارلسروه.وقام كومندوز من النخبة باقتحام شقته واعتقاله وتفتيش الشقة. ورفض متحدث باسم النيابة العامة الفدرالية القول ما اذا يشتبه في انتماء الرجل الى منظمة تابعة لشبكة القاعدة بزعامة اسامة بن لادن. وقد شكلت المانيا قاعدة خلفية لخاطفي الطائرات في اعتداءات 11 سبتمبر في الولايات المتحدة.وكانت النيابة العامة الفيدرالية فتحت في 13 سبتمبر تحقيقا قضائيا في شأن جمعية تأسست في مطلع العام (2001) في هامبورج (شمال) من اشخاص من اصل عربي ذوي انتماءات اسلامية اصولية بهدف ارتكاب تلك الاعتداءات. واخر شخص اوقف في اطار هذا التحقيق هو مغربي يبلغ 27 عاما ويدعى منير ال م. يشتبه بتواطئه في اعتداءات 11 سبتمبر. ويشتبه بأن هذا الشخص الذي اوقف في 28 نوفمبر في هامبورج كان على علاقة وثيقة مع اثنين من خاطفي الطائرات. وفتحت نيابة كارلسروه تحقيقات في شأن العديد من الاشخاص الاخرين ووجهت مذكرة توقيف في حق مغربي اخر يدعى زكريا الصبار يشتبه بمشاركته في التحضير لهذه الاعتداءات. ا.ف.ب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات