التشريعي يجدد البيعة للرئيس الفلسطيني

جدد المجلس التشريعى الفلسطيني البيعة للرئيس ياسر عرفات وأكد دعمه ووقوفه الثابت خلف قيادته الحكيمة رئيسا وقائدا ورمزا للشعب الفلسطينى ومسيرته النضالية نحو الحرية والاستقلال الوطنى واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس، في وقت أشار استطلاع للرأي الى ارتفاع شعبية عرفات. وأدان المجلس «فى اعقاب جلسته» مساء الاثنين الماضي بشدة اصرار الحكومة الاسرائيلية على مواصلة استهداف شخص الرئيس عرفات واعتبرته يمثل استهدافا للسلطة الوطنية الفلسطينية والنظام السياسى الفلسطينى برمته ومحاولة يائسة من قبل الحكومة التسرائيلية لاعادة عقارب الزمن الى الوراء واطالة عمر الاحتلال البغيض الذى يمثل مصدر كل موجات العنف كما يمثل الارهاب بعينه. وفى هذا الصدد جدد المجلس التشريعى دعوته لرئيس الكنيست الاسرائيلى واعضاء الكنيست الراغبين فى الحوار ومد جسور الثقة وحيا المجلس قوى السلام الاسرائيلية التى ترفض الاحتلال والخيار العسكرى الذى ثبت فشله. وأكد المجلس أن المدخل الوحيد للخروج من الازمة الراهنة هو الاعتراف بالحقوق الوطنية المشروعة الثابتة للشعب الفلسطينى المستندة الى قرارات الامم المتحدة 242 و338 و194 وعبر الاعتراف بحدود الرابع من يونيو كحدود آمنه ومستقرة للدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف ودولة اسرائيل. إلى ذلك كشف أحدث استطلاع للرأى العام الفلسطينى عن ارتفاع شعبية الرئيس الفلسطينى ياسر عرفات الى 54% عن النسبة السابقة وقدرها 38% بزيادة 14%. ا.ش.ا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات