موسى يؤكد استمرار جهود المصالحة العراقية الكويتية

أكد عمرو موسى الامين العام لجامعة الدول العربية رفضه التام للتلميحات الأمريكية بضرب العراق، وقال ان التحركات مستمرة لتقريب وجهات النظر بين العراق والكويت كما اجتمع بالأمير نواف بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات السعودية. وقال موسى ان هناك محاولات وتحركا عربيا عاما لتقريب وجهات النظر بشأن قضية المصالحة العراقية الكويتية. واكد فى الوقت نفسه على رفض التلميحات الامريكية بضرب العراق مشددا على ان هذا الامر غير مقبول من كافة الدول العربية. وفيما يتعلق بالمنتدى الاقتصادى العالمى المنعقد حاليا فى نيويورك قال موسى فى تصريح لراديو صوت العرب أمس ان المشاركة العربية فى منتدى دافوس المنعقد حاليا فى نيويورك لابأس بها وان الوجود العربى فى هذا المنتدى العالمى يضع فى الاعتبار المصالح العربية ويشارك فى صياغة النظام العالمى الذى يجب ان يكون العرب جزءا منه. من ناحية أخرى اجتمع الامير نواف بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة بالمملكة العربية السعودية بمقر اقامته بنيويورك الليلة قبل الماضية مع موسى الامين العام لجامعة الدول العربية وذلك على هامش أعمال المنتدى الاقتصادى العالمي. وجرى خلال اللقاء استعراض عام للموضوعات المطروحة أمام المنتدى وضرورة تنسيق الجهود العربية لخدمة مصالح الامة وقضاياها.ق.ن.ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات