الاحتلال يعرقل حجيج أهالي الشهداء

حال قرار السلطات الاسرائيلية اغلاق مطار غزة دون وصول اربع رحلات جوية كانت ستنقل حوالي 600 من الحجاج الفلسطينيين الى جدة, كما منع اغلاق اسرائيل معابر الضفة الغربية مع الاردن 400 فلسطيني اخر من مغادرتها للهدف نفسه. وهؤلاء الحجاج الالف هم من اسر ضحايا الانتفاضة في الاراضي الفلسطينية الذين امر خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز باستضافتهم على نفقته الشخصية لاداء مناسك الحج. وقال سفير فلسطين في السعودية مصطفى الشيخ ذيب لوكالة فرانس برس انه كان يستعد مع امير منطقة مكة المكرمة الامير عبد المجيد بن عبد العزيز لاستقبال البعثة الاولى من هؤلاء الحجاج ظهر الاربعاء في مطار عبد الملك بن عبد العزيز في جدة. واضاف (لكن بسبب قيام اسرائيل باغلاق مطار غزة واغلاق المعابر الحدودية للاراضي الفلسطينية مع الاردن ومصر الغيت هذه الرحلات). واوضح ان 400 من الحجاج الآخرين الذي امر الملك فهد باستضافتهم ايضا لم يتمكنوا من مغادرة الضفة الغربية بسبب اغلاق اسرائيل المعابر الفلسطينية مع الاردن. وقال السفير الفلسطيني ان 1200 من الحجاج الفلسطينيين وصلوا خلال الايام الثلاثة الماضية الى السعودية على متن رحلات مباشرة من غزة من اصل 16 الفا, العدد الاجمالي للحجاج الفلسطينيين هذا العام. ولم يعرف مصير بقية الحجاج الذين يبلغ عددهم 15 الفا والذين يفترض ان يتوجهوا من الاراضي الفلسطينية الى السعودية عبر الاردن ومطاري غزة والعريش. وقال السفير الفلسطيني ان العاهل السعودي امر بالسماح للحجاج الفلسطينيين بدخول السعودية في اي وقت حتى بعد انتهاء المهلة المحددة لدخول الحجاج, اي قبل عشرة ايام من موعد الوقوف بعرفة للحجاج القادمين جوا, بسبب ظروف هؤلاء الحجاج الفلسطينيين واغلاق اسرائيل المنافذ الحدودية للاراضي الفلسطينية. كما امر العاهل السعودي بالسماح للطائرات الفلسطينية التي تقل حجاجا فلسطينيين بالهبوط في اي وقت بدون انتظار الحصول على تصريح من سلطات الطيران المدني. ا.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات