مشاورات أمريكية روسية بشأن بيع أسلحة لايران

اتفق وزيرا الخارجية الروسي ايجور ايفانوف والامريكية مادلين اولبرايت على اجراء مشاورات حول مسألة بيع أسلحة روسية لايران. وجاء في بيان للخارجية الروسية ان خبراء من البلدين سيجتمعون (لبحث المخاوف المتبادلة حول مسألة بيع الاسلحة لاسيما إلى ايران), ولم يحدد البيان مكان أو موعد المشاورات. وكانت موسكو اعلنت الخميس الماضي انها ستستأنف تعاونها العسكري مع ايران وحذرت الولايات المتحدة من انها ستنسحب من اتفاق يمنع تزويد ايران اسلحة روسية منذ ديسمبر 1999. وحذرت واشنطن روسيا من انها قد تفرض عليها عقوبات اقتصادية اذا ما زودت ايران اسلحة. وفي واشنطن صرح فيليب ريكر المتحدث باسم الخارجية ان المسئولين الامريكان سيسافرون إلى موسكو الاسبوع المقبل, وقال مسئول اخر انه لم يبدر عن موسكو علامة على تخليها عن الاتفاق المشار اليه وانه سيتم دراسة فرض عقوبات لكن في حالات كثيرة فانه يجب ان يتم النقل الفعلي للأسلحة حتى يمكن تطبيق عقوبات. أ.ف.ب رويترز ايفانوف يستمع لاولبرايت في فيينا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات