فلوريدا تعلن اليوم نتائج الفرز غير الملزمة ، تقلص الفارق بين بوش وجور إلى 488 صوتاً

يستعد الحزبان الجمهوري والديمقراطي لتبني استراتيجية جديدة بعد إعلان النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية الأمريكية في ولاية فلوريدا, وأظهرت نتائج الفرز اليدوي في مقاطعات فلوريدا أمس تقلص الفارق بين مرشحي، الرئاسة حاكم ولاية تكساس جورج دبليو بوش ومنافسه نائب الرئيس الأمريكي آل جور إلى 488 صوتاً, وتقدم بوش بدعاوى قضائية في خمس مقاطعات بولاية الشمس الساطعة طالب احتساب أصوات البطاقات الانتخابية للعسكريين في الخارج التي يدور خلاف حولها. وانتهى اعادة الفرزاليدوى فى مقاطعة بروارد احدى المقاطعات المثيرة للجدل فى فلوريدا وذلك قبل حلول الموعد النهائى الذى حددته محكمة فلوريدا العليا لتلقى نتيجة الفرز اليدوى فى تلك المقاطعات, والمقرر الساعة الثانية صباح اليوم الاثنين بتوقيت الامارات. وجاءت نهاية عملية الفرز اليدوى عقب احد عشر يوما من الاحصاء المتواصل الذى تخلله بعض الخلاف حول بطاقات الاقتراع المتنازع عليها, ويواصل مسئولو الفرز فى مقاطعة بالم بيتش جهودهم لانهاء الفرز اليدوى قبل حلول الموعد النهائي. ولكن وكالة أنباء أخرى ذكرت بأن الفارق بين المرشحين أصبح 361 صوتاً بعد الانتهاء من إعادة لفرز في برووارد. واختتمت مقاطعة برووارد التي يسيطر عليها الديمقراطيون اعادة الفرز اليدوي لما يصل الى 588 الف صوت انتخابي في وقت متأخر من مساء أمس الأول ومنحت المرشح الديمقراطي ال جور 563 صوتا اضافيا ليقلص الفارق بينه وبين المرشح الجمهوري جورج بوش الابن. وعملت لجنة اعادة الفرز المؤلفة من ثلاثة افراد حتى منتصف الليل داخل قاعة محكمة في فورت لودرديل للانتهاء من اعادة الفرز اليدوي للاصوات للوفاء بالمهلة التي تنتهي الساعة (2200 بتوقيت جرينتش) من يوم أمس لتقديم النتيجة لمسئولي الانتخابات في الولاية. وستقوم أمينة سر ولاية فلوريدا كاترين هاريس بإعلان النتائج بعد ساعة من تسلمها وتحديد الفائز. ولن تعد نتيجة التصويت التى ستعلن نهائية بأى حال حيث مازال مصير البيت الابيض يتعلق بسلسلة من قرارات القضاة الامريكيين فى عدة دوائر على رأسها المحكمة الفيدرالية العليا التى قبلت النظر فى الاستئناف المقدم من الجمهوريين للطعن فى الفرز اليدوى فى مقاطعات فلوريدا الثلاث وستعقد جلستها يوم الجمعة المقبل للنظر في هذه الدعوى. ومن المنتظر ان تشهد الساعات القليلة عقب اعلان نتيجة التصويت الليلة تحركا قانونيا من المعسكر الديمقراطى للطعن فى نتيجة مقاطعة ميامى داد التى رفضت استكمال الفرز اليدوى . وكانت محكمة فلوريدا العليا قد رفضت التماسا من الديمقراطيين استهدف اجبار المقاطعة على التراجع عن قرارها بعدم استكمال الفرز. وأعلن متحدث باسم فريق الجمهوريين ان المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية جورج بوش الابن قدم دعاوى ضد خمس مناطق في فلوريدا طالبا احتساب البطاقات الانتخابية للعسكريين في الخارج التي يدور خلاف حولها. وأضاف ان الدعاوى المقدمة للمحكمة العليا في فلوريدا تتعلق بمناطق هيليسبورج واوكالووسا وباسكو وبولك. ويتعلق الخلاف بـ 1527 بطاقة انتخابية ارسلها جنود وبحارة وطيارون امريكيون منتشرون في الخارج ورفضت لأن اللجان الانتخابية في فلوريدا اعتبرتها غير ملائمة. وكان محامو بوش قد سحبوا قبل ذلك بساعات امس قضية ضد ثلاث عشرة مقاطعة فى فلوريدا حول مسألة مشابهة وذلك قبل ان يصدر القاضى حكمه فيها. وستحسم حصيلة الفرز فى ولاية فلوريدا نتيجة انتخابات الرئاسة الامريكية حيث انها ستمنح المرشح الفائز بها 25 صوتا اضافيا فى المجمع الانتخابى ستكون كافية لتحديد الرئيس المقبل للولايات المتحدة المقرر ان يتسلم منصبه فى العشرين من يناير المقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات