مانديلا مطمئن بشأن صحته

تقرر اجراء اختبارات طبية لرئيس جنوب افريقيا السابق نيلسون مانديلا تشمل فحصا للبروستاتا بعد ان ذكر اطباء انهم وجدوا مؤشرات غير عادية في دمه. لكن بطل مناهضة التمييز العنصري قلل من شأن ذلك في مؤتمر صحفي قائلا انه لا يوشك على الموت. وابلغ مايك بليت طبيب الاعصاب الخاص لمانديلا الصحفيين في مكتب الرئيس السابق في جوهانسبرج (وجدنا مؤشرات غير عادية في دمه نتابعها. في هذه المرحلة يجب ان نؤكد ان رئتيه وقلبه في حالة جيدة). واكد بليت ان المؤشرات غير العادية سيكون لها بالتأكيد تأثير على جدول اعمال مانديلا المرهق وان اختبارات لتحديد السبب ستجرى في غضون اسبوع. ومازح مانديلا (82 سنة) الذي حكم جنوب افريقيا من نهاية نظام التمييز العنصري في 1994 حتى تقاعده العام الماضي الصحفيين قائلا لهم انه بصحة طيبة ولن يموت الليلة. رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات