مطلقة فوجيموري تحضر تقليد الرئيس الجديد ، دي كويار رئيساً لحكومة مصالحة في بيرو

أدى فالنتين بانياجوا رئيس بيرو المؤقت اليمين الدستورية بعد يوم من ابعاد الرئيس السابق البرتو فوجيموري الذي حضرت مطلقته مراسم تقليد الرئيس الجديد. وتعهد بانياجوا بتشكيل حكومة مصالحة وطنية وأسند رئاستها إلى خافيير بيريز دي كويار الأمين العام السابق للأمم المتحدة. وكان دي كويار وهو دبلوماسي مخضرم قد خسر في انتخابات الرئاسة في بيرو التي جرت عام 1995 امام الرئيس المخلوع البرتو فوجيموري. وقبل لحظات من تعيين دي كويار أدى بانياجوا اليمين القانونية في البرلمان الذي اختاره خلفا لفوجيموري الذي اقصي عن منصبه امس الأول اثناء وجوده في اليابان بسبب عدم لياقته من الناحية الاخلاقية وذلك في اعقاب تورط حكومته في فضيحة فساد مدوية. ومازال فوجيموري موجودا في اليابان التي فر اليها الاسبوع الماضي والتي ارسل منها يوم الاثنين الماضي خطاب استقالته التي رفضها البرلمان في بيرو. وقال بانياجوا بعد قليل من اعلان تعيين دي كويار اؤكد انه لن تكون هناك مفاجآت او ارتجال او قرارات من جانب واحد بل مفاوضات حازمة وتصميم على تحسين الوضع الاقتصادي. ويتولى بانياجوا رئاسة البلاد كرئيس مؤقت حتى موعد اجراء الانتخابات في الثامن من ابريل المقبل اي قبل موعدها باربع سنوات. وينتظر ان يسلم السلطة الى الفائز في الانتخابات في 28 يوليو 2001. رويترز ق.ن.ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات