استرادا يطالب الاسراع بمساءلته

حث الرئيس الفلبيني جوزيف استرادا الذي يواجه مساءلة في غضون اسبوعين مجلس الشيوخ أمس على ان يسرع بالاجراءات وبالتالي يزيل الشكوك المحيطة بهذه القضية. وقال استرادا في رسالة مسجلة بثها التلفزيون طلبي الوحيد من المشرعين هو ان يبذلوا الجهد ليسرعوا بالاجراءات لازالة الشكوك وليجعلوا الاقتصاد يتقدم من جديد. ووجهت الى الرئيس الفلبيني وهو ممثل سينمائي سابق تهم بقبول ملايين الدولارات كرشاوى من اندية قمار غير قانونية وبتحويل ايرادات حكومية الى استخدامه الشخصي. ونفى استرادا هذه التهم واقسم على ان يبريء اسمه منها.وشنت المعارضة حملة قوية للمطالبة باستقالته ودعمت جماعات تجارية واعضاء سابقون في الائتلاف الحكومي هذه الدعوة. من ناحية أخرى قتل الجيش الفلبيني ثلاثة من أعضاء جماعة أبو سياف المتطرفة, فيما جرح جندي حكومي في اشتباك دار بين الجانبين جنوبي الفلبين. رويترز ـ د.ب.ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات