طائرة يونانية بوفد متعدد الجنسيات هبطت بغداد, العراق يمنح تراخيص لشركات الطيران الأمريكية

وصلت طائرة يونانية إلى بغداد أمس تقل وفدا يضم 59 شخصية برلمانية وسياسية وتجارية وصحيفة وفنية وفكرية اضافة إلى شخصيات كندية وأمريكية وبريطانية في زيارة للعراق تستمر ثلاثة أيام. وتأتي الزيارة للتضامن مع الشعب العراقي الذي يتصدى للحصار الدولي المفروض عليه,وذلك حسب رئيسة الوفد مارجريت باباندريو. وتعد هذه أول طائرة يونانية تصل العراق في مسلسل الطائرات التي تخرق الحظر الجوي, وكانت الرحلة التي تحمل اسم (طائرة من أجل العراق) متوقعة مساء الجمعة الماضي لكنها أرجئت لمدة 12 ساعة لأسباب فنية. على صعيد متصل أجازت الحكومة العراقية لشركة الطيران المدني العراقي منح تراخيص للشركات والمؤسسات الأجنبية لممارسة عمليات النقل الجوي من وإلى العراق. وقالت صحيفة صوت الطلبة الاسبوعية ان هذا القرار منح سلطات الطيران المدني العراقي صلاحية مفاوضة مؤسسات الطيران المدني الدولي وعقد اتفاقيات معها للنقل الجوي المنظم وأية اتفاقيات أخرى للنقل الجوي الدولي. وكان العراق قد أعاد افتتاح المطارات المدنية في السابع من أغسطس الماضي حيث استقبل مطار صدام الدولي أكبر المطارات العراقية قرابة 46 طائرة عربية وأجنبية. وقد منحت بغداد تسهيلات للطائرات الوافدة إليه تشمل إعفاءات من الرسوم والاجور الخاصة بالخدمات الارضية وتوفير الوقود وإجراءات أعمال الصيانة مجانا. واستأنف العراق أيضا خلال الاسبوع الماضي تسيير الرحلات الجوية الداخلية بين مطار صدام الدولي ومطاري البصرة والموصل لنقل المسافرين بعد توقف دام قرابة 10 أعوام.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات