الاجتماعات التحضيرية للقمة تختتم اليوم ، 48 مشروع قرار ترفع للقادة 7 منها خاصة بفلسطين

تختتم اللجنة السياسية بقمة الدوحة الاسلامية التاسعة أعمالها اليوم السبت بالعاصمة القطرية, وذلك بعد وضع الصياغات النهائية لمشروعات القرارات السياسية الصادرة عن القمة والتي يبلغ عددها 41 قرارا بالاضافة الى 7 قرارات حول النزاع العربي الاسرائيلي والقضية الفلسطينية. واكدت مصادر مطلعة لموفد (البيان) ان هناك اتفاقا على أغلب تلك القرارات, وان الخلاف يتركز على مشروع القرار الخاص بالعراق بعد ان فشل اجتماع كبار المسئولين في التوصل الى صيغة توفيقية تحقق مطالب الجانبين الكويتي والعراقي واحالة الموضوع الى وزراء الخارجية. وأوضح عمرو موسى وزير الخارجية المصري انه تجري حالياً مشاورات مكثفة بين عدد من الدول المعنية للتوصل الى تلك الصيغة ورفعها للقادة في قمتهم التي تبدأ غداً الأحد, وأشارت نسخة غير رسمية لمشروع البيان الختامي حصلت عليها (البيان) الى نصوص تدين الجرائم الاسرائيلية الوحشية, باستخدام الآلة العسكرية الأمريكية, ودعوة الولايات المتحدة لاتخاذ موقف نزيه وتحمل مسئولياتها لرد العدوان وادانة بناء المستوطنات اضافة الى تأكيد دعم انتفاضة القدس وتأييد قرارات القمة العربية الأخيرة ودعوة الدول الاسلامية الى مقاطعة اسرائيل ورفض القرارات الصادرة عن الكونجرس الامريكي بشأن نقل السفارة الى القدس وقطع العلاقات معها في هذه الحالة وتبني طلب فلسطين الحصول على العضوية الكاملة بالأمم المتحدة. وتتناول قرارات القمة العديد من القضايا على الساحة الاسلامية وهي قرار حول الأوضاع في الصومال, والمطالبة برفع العقوبات نهائياً عن الجماهيرية الليبية, ودعم جهود السودان لتحقيق الوحدة الوطنية والسلام والتنمية والحفاظ على هويته وتراثه الحضاري أمام التحديات التي تواجهه, والهجوم الأمريكي على مصنع الشفاء للأدوية بالخرطوم بالاضافة الى قرارات حول القضايا الرئيسية على الساحة الاسلامية ومن أهمها تطورات الأوضاع في أفغانستان والبوسنة والهرسك وكوسوفو والشيشان ونزاع جامو وكشمير, وسيراليون, واقليم ناجورنوكارباخ, والوضع في قبرص ومشكلة اللاجئين في العالم الاسلامي, وقرار الولايات المتحدة الأمريكية بفرض عقوبات اقتصادية انفرادية ضد السودان, وقرار حول العقوبات الاقتصادية الانفرادية بشكل عام, وقرار حول اصلاح الأمم المتحدة وتوسيع مجلس الأمن, وقرار حول العالم الاسلامي وتحديات العولمة, وآخر عن أمن الدول الاسلامية وتضامنها, وقرار عن تطورات الوضع الدولي والخطوات المتخذة من أجل تحقيق النزع الكامل للسلاح وأثر ذلك على أمن الدول الاسلامية, وقرار عن انشاء مناطق خالية من الأسلحة النووية في افريقيا والشرق الأوسط وآسيا الوسطى وجنوب شرق آسيا, وقرار حول التوازن العسكري الاقليمي بالاضافة الى قرارات حول قضايا مكافحة الألغام المضادة للأفراد وعمليات ازالتها, ومكافحة انتشار وتكديس وتداول الأسلحة صغيرة العيار بطرق غير شرعية, وتعزيز أمن الدول غير الحائزة على الأسلحة النووية في مواجهة استخدام الأسلحة النووية أو التهديد باستخدامها, والوضع الاقتصادي الحرج وعبء المديونية في افريقيا, واحداث صندوق عالمي للتضامن ومكافحة الفقر, والتضامن مع ايران وليبيا في مواجهة قانون (داماتو). أما فيما يتعلق بمشاريع القرارات بشأن الاقليات والجماعات المسلحة فهي أربعة قرارات أولها بشأن حماية حقوق المجتمعات والأقليات المسلمة في الدول غير الأعضاء بمنظمة المؤتمر الاسلامي وقرار بشأن قضية المسلمين في جنوب الفلبين, وقرار حول وضع الأقلية المسلمة في تراقيا الغربية, وقرار بشأن الاقلية المسلمة في ميانمار, أما مشاريع القرارات الاعلامية للقمة فتتضمن خمسة قرارات بشأن الخطة الاعلامية الاسلامية ومشاكل تمويل أنشطة الاعلام والاتصال, وحول دعم وكالة الأنباء الاسلامية الدولية وأيضاً منظمة اذاعات الدول الاسلامية. أما قرارات الشئون القانونية للقمة فتشتمل على عشرة قرارات بشأن محكمة العدل الاسلامية الدولية, ومتابعة اعلان القاهرة الخاص بحقوق الانسان في الاسلام, والتنسيق بين الدول الاعضاء في ميدان حقوق الانسان, والحملات التي تشنها بعض المنظمات الدولية غير الحكومية ضد عدد من الدول الأعضاء تتناول الشريعة الاسلامية تحت شعار حماية حقوق الانسان, وتعزيز التضامن الاسلامي في مكافحة القرصنة الجوية, بالاضافة الى قرارات حول موقف الدول الاسلامية ازاء الحملات المغرضة لتشويه صورة الاسلام, ومعاهدة منظمة المؤتمر الاسلامي بشأن مكافحة الارهاب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات