سفير مصر لدى اسرائيل: مانديلا وديميريل في لجنة التحقيق

كشف السفير المصري لدى اسرائيل محمد بسيوني عن وجود نيلسون مانديلا والرئيس التركي السابق سليمان ديميريل في عضوية لجنة التحقيق الدولي التي اقترحها اتفاق عرفات ـ بيريز وان تبدأ اللجنة عملها الاسبوع المقبل لرصد جرائم الجيش الاسرائيلي. وأضاف بسيونى ان اسرائيل سحبت دباباتها وأسلحتها الثقيلة من معظم الأماكن التى كانت تتواجد فيها حول المدن الفلسطينية وقال( نحن نتابع العملية ونرى أن الفيصل سيكون على ارض الواقع). وأشار إلى أنه تم فعلا رفع بعض الطوق الأمني المفروض على المدن الفلسطينية منوها بأنه حتى هذه اللحظة فان أجزاء من الاتفاق تم تنفيذها على أرض الواقع ومازالت أجزاء أخرى لم تنفذ حتى الآن. وقال السفير محمد بسيونى ان مطار غزة مغلق لكنه سيفتح وسيتم رفع الحصار عن باقى المدن الفلسطينية تدريجيا. وأضاف ان الوضع الأمنى الحالى ليس فى صالح اسرائيل أو أحد فى المنطقة.. ومن هنا سعى الاسرائيليون إلى التوصل لاتفاق مع الفلسطينيين وهو ما يكشف عن حرصها وسعيها عن طريق ارسال رئيس الوزراء السابق ووزير التعاون الدولى شيمون بيريز للقاء عرفات والتوصل للاتفاق. وقال: اننا نترقب ما ستسفر عنه زيارة كبيرالمفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات لواشنطن وما سيطلبه من الولايات المتحدة خلالها. وأعرب السفير المصرى عن اعتقاده بأن عريقات سيطالب واشنطن بتوفير الحماية الدولية للفلسطينيين وتشكيل اللجنة الدولية لتقصى الحقائق اضافة الى ايجاد آليات الزامية لتنفيذ القرارين 242 ــ 338. وأشار الى أنه بالنسبة للولايات المتحدة فالانتخابات ستجرى بعد عدة أيام وبعدها مباشرة ستكون الادارة الأمريكية متحررة نوعا ما لذا دعت كلا من رئيس الوزراء الاسرائيلى ايهود باراك والرئيس الفلسطينى ياسر عرفات لزيارة واشنطن لاجراء مشاورات والاستماع الى موقف كل منهم. أ.ش.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات