الكاريكاتير أقوى سلاح في معركة الانتخابات

تعد الرسوم الكاريكاتيرية فى الصحافة المصرية هذه الايام الاقرب تعبيرا عن الحالة المزاجية التى يعيشها الشارع فى ظل الانتخابات البرلمانية التى لم تهدأ معركتها بعد فى ظل اشراف قضائى كامل غير مسبوق. وفيما جرت أمس انتخابات الاعادة فى اطار المرحلة الثانية من الانتخابات التى تتلوها مرحلة ثالثة واخيرة ليكتمل تشكيل المجلس الجديد يطالعك رسم كاريكاتيرى على صدر صحيفة (الوفد) المعارضة وقد ارتدى الحزب الحاكم جلبابا باليا وهو يقف أمام احدى اللجان الانتخابية قائلا (مستقلين لله ياولاد الحلال) فى اشارة الى انضمام المستقلين اليه فى المرحلة الاولى. وعلى خلفية الاداء القوى للمستقلين وتراجع وضعف جميع الاحزاب بشكل عام نشرت مجلة (روز اليوسف) كاريكاتيرا وقد جلس أمين حزب وهو مكفهر قائلا (خسرنا كل المقاعد فى المجلس قوم يا استاذ هات لنا كام مستقل من اى فراشة). اما المعركة التى تبدو أكثر جذبا لدى الشارع المصرى وكذلك رسامى الكاريكاتير فى ظل الانتخابات هى دخول اسلحة الجنسية المزدوجة أو التهرب من أداء الخدمة العسكرية التى يشهرها بعض المرشحين ضد منافسيهم بهدف التأثير على موقفهم الانتخابي. ويطالعنا كاريكاتير فى مجلة (روزاليوسف) وقد امسك احدهم بجنسيتين احداها مصرية والاخرى فرنسية ليقول لاخر وفايدة الجنسيتين انى لو سقطت فى انتخابات مجلس الشعب المصرى اروح مرشح نفسى فى انتخابات مجلس الشعب الفرنساوى على طول. أما عن التحالفات الانتخابية التى قد تعقد بين بعض الاحزاب والتيارات السياسية سعيا للفوز بمقاعد البرلمان فتخيل رسام الكاريكاتير احدهم وهو يعدو قائلا لآخر (انا تسقطونى فى الانتخابات والله لاروح انضم لحزب وداد قلبى). وتعكس الرسومات الكاريكاتيرية الهامش الكبير من الحرية الذى تتمتع به الصحافة المصرية على اختلاف اتجاهاتها الامر الذى افسح مجالا واسعا امام رسامى الكاريكاتير للتعبير عما قد لا تستطيع المقالات توضيحه بشكل مختصر. وطالت رسومات الكاريكاتير شخصيات عامة كرئيس الحكومة ورئيس مجلس الشعب وغيرهم فى ظل نقد مباح يستهدف الصالح العام دون حساسيات او تحسبات. ويطالعك كاريكاتير صحيفة (الاحرار) المعارضة وقد جذب احد المستقلين الناجحين زميله بعيدا عن الحكومة والحزب الحاكم قائلا (يا عبيط عايز تروح فين تعالى احسن نجمع كل المستقلين ونشكل احنا الوزارة). أما أشهر رسامى الكاريكاتير مصطفى حسين وزميله الصحفى احمد رجب فيطالعك فى صحيفة (اخبار اليوم) الاسبوعية ورئيس الوزراء الدكتور عاطف عبيد جالسا على مقعده ليقول له فلاح كفر الهنادوة (الكفر كلاته بيهنى البيه عاطف على نظافة الانتخابات بأمارة سقوط المناشيرى بيه بتاع الحزب الوطنى الله لايرجعه). كونا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات