الاقلاع من المدرج الخطأ وراء كارثة الطائرة السنغافورية, تعطل رحلتين للخطوط الهندية بسبب بلاغ كاذب ومشكلة فنية

كشفت التحقيقات ان الطائرة السنغافورية التي تحطمت الاسبوع الماضي سلكت المدرج الخطأ حال اقلاعها, فيما تبنت حركة (يونيتا) المتمردة تدمير طائرة الانطونوف فوق انجولا. وفي الأثناء تعطلت رحلتان للخطوط الجوية الهندية لمدة ساعات احداهما بسبب بلاغ كاذب, والأخرى بسبب مشكلة فنية. فقد أعلن محقق تايواني أمس ان طائرة الخطوط الجوية السنغافورية التي تحطمت في مطار تايبيه وقتل 81 من ركابها اقلعت من المدرج الخطأ وسلكت طريقا قيد الانشاء حيث اصطدمت بمعدات الورشة. وقال المدعي سوزنج كيو ــ ييه من لجنة تايوان (نحن متأكدون ان الطائرة اقلعت من المدرج غير الجاهز واصطدمت بأدوات من الفولاذ وبجرافات ضخمة ثم انفجرت). وردا على سؤال عن الاسباب التي حملت البوينج على سلوك هذا المدرج, الموازي للمدرج الجاهز الذي كان عليها سلوكه, قال (ان هذا الامر يتطلب مزيدا من التحقيقات). وكانت البوينج 747 تحطمت ليل الثلاثاء الاربعاء فور اقلاعها للقيام برحلة من تايبيه الى لوس انجلوس وعلى متنها 159 مسافرا وافراد طاقمها الـ 20. من جانب آخر افادت وكالة الانباء البرتغالية نقلا عن بيان ان المتمردين الانجوليين من حركة يونيتا تبنوا تدمير الطائرة الروسية من طراز انطونوف ــ 26 التي تحطمت مساء الثلاثاء في شمال شرق انغولا مما ادى الى مصرع كل ركابها. وجاء في البيان الصادر عن يونيتا بزعامة جوناس سافيمبي والذي نشرته الوكالة البرتغالية ان الطائرة (المحملة بالالماس المسروق من ارضنا اصيبت بالمضادات الارضية) التابعة للمتمردين و(تحطمت فوق مناطق سيطرة يونيتا). واضافت الوكالة ان الطائرة كانت تقل 48 شخصا بينهم ستة من افراد الطاقم. وقال احد المسئولين في وكالة السفر الانغولية (جويكانجو) التي أجرت الطائرة ان افراد الطاقم هم اوكرانيون. على صعيد آخر قال مسئول في هيئة مطارات الهند ان طائرة بوينج 747 تابعة لشركة فرجين اتلانتيك متجهة الى العاصمة البريطانية لندن وعلى متنها 272 راكبا عادت سالمة الى مطار دلهي صباح أمس بعد اقلاعها بفترة قصيرة. وقال مصدر في مجال الطيران ان الطائرة واجهت (مشكلة فنية) وهبطت هبوطا عاديا في مطار دلهي بعد اقلاعها منه بنحو ساعة و20 دقيقة. ورفض مسئول في الشركة الكشف عن سبب عودة الطائرة الى دلهي وصرح بان بيانا بذلك سيصدر من لندن. وذكرت الشركة انه تقرر ارجاء الرحلة الى صباح اليوم السبت. وبالتزامن اعلنت مصادر هندية أمس انه تم تأخير اقلاع طائرة تابعة لطيران الخليج كانت في رحلة من مطار شيناى بولاية تاميل نادو بجنوب الهند الى دبى لمدة اربع ساعات بسبب تلقى تحذير عن طريق مكالمة هاتفية من مجهول بشأن محاولة لاختطاف الطائرة. ونقلت وكالة (برس ترست) الهندية عن هذه المصادر القول ان المكالمة جرت بعد ان صعد الركاب الذين يبلغ عددهم 120 راكبا بالاضافة لافراد الطاقم الاحد عشر الى متن الطائرة وان الطائرة بدأت فيعملية الاقلاع وانها وصلت لنهاية المدرج للانطلاق عندما امرت مرة أخرى بالعودة لمكان الوقوف. واضافت انه تم اجراء عملية تفتيش دقيقة للركاب والعفش اسفرت عن عدم العثور على أي شىء وان الطائرة اقلعت بعد ذلك في الساعة 900 صباحا بدلا عن الساعة 205. الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات