كلينتون يرحب ويستقبل عرفات الأربعاء

رحب الرئيس الأمريكي بيل كلينتون بالهدنة آملا بالالتزام بها وسط الإعلان عن توجه الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات إلى واشنطن الأربعاء المقبل ومن بعده رئيس وزراء دولة الاحتلال ايهود باراك. وقال كلينتون في بيان اذاعه البيت الابيض في وقت الليلة قبل الماضية اني ارحب بهذا التطور ويحدوني الامل ان يؤدي الى تنفيذ الخطوات التي اتفق عليها الجانبان في شرم الشيخ. وقال بي.جي. كراولي المتحدث باسم مجلس الامن القومي للبيت الابيض ابلغنا الجانبان بهذا. انه تطور يستحق الترحيب ونتطلع الى الالتزام التام به من الجانبين. واضاف قوله ونأمل ان يكون له اثر فوري على الارض. ويأمل المسئولون الامريكيون ان ينجح هذا الاتفاق حيث فشلت اتفاقات اخرى في وقف العنف الذي تفجر منذ خمسة اسابيع. إلى ذلك قالت مصادر فلسطينية ان الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات سوف يتوجه الاربعاء المقبل الى واشنطن فى زيارة يلتقى خلالها مع الرئيس الامريكى. ويبحث الجانبان خلال الزيارة سبل مواجهة الازمة الراهنة فى الاراضى الفلسطينية وامكانية تهيئة الاجواء لاستئناف المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية. وقال راديو اسرائيل ان عرفات لن يلتقى مع ايهود باراك رئيس وزراء اسرائيل لانه سوف يتوجه الى واشنطن بعد انتهاء زيارة عرفات لها, وهو ما أكده وزيرالخارجية الإسرائيلي بالوكالة شلومو بن عامي الليلة قبل الماضية عقب لقائه وزيرة الخارجية الأمريكية مادلين أولبرايت ـ الوكالات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات