استاذ جامعي يمني ومن رموز المذهب: الزيدية مذهب العالم الحر والثورة اليمنية تستمد شرعيتها منه السلفيون والاخوان المسلمون وجهان لعملة واحدة مدموغة بالتعسف

ت + ت - الحجم الطبيعي

اجرى (بيان الاربعاء) حوارا مع الدكتور المرتضى بن زيد المحطوري الاستاذ بجامعة صنعاء, عضو جمعية علماء اليمن, مدير مركز بدر العلمي والثقافي واحد ابرز رموز الزيدية في اليمن. ودار الحوار حول المذهب الزيدي والحياة السياسية والاجتماعية في اليمن والصراعات بين التيارات الاسلامية. وقد اكد د. المحطوري ان الزيدية تعتمد الحجة وليس العنف وتحاور بعقل منفتح مشيرا الى انها تمثل الاسلام النقي وضمير الامة, مضيفا ان شرعية الثورة اليمنية مستمدة من المذهب الزيدي. وقال د. المحطوري ان السلفيين والاخوان المسلمين وجهان لعملة واحدة سمتها التعسف. وحذر من الحركات الاسلامية التي تقول ان المرأة عيب وعورة. ونفى تلقيه لاي دعم مادي من ايران مؤكدا انه لا يعرف ماهي عملتهم, واشار الى الرئيس اليمني, فقال انه (مازال عنده شيء من العقل وطول البال) . وتاليا نص الحوار: * في ظل اجواء الديمقراطية والتعددية الحزبية كيف تنظرون الى ازدياد حدة الصراع بين مختلف التيارات الاسلامية: الاخوان المسلمون, السلفيون, الزيدية, الصوفية؟ ـ الزيدية الحقيقية في تقديري لا تشتبك مع احد والدليل على ما اقول هو ان هذا المذهب مبني على حرية الفكر انت حجر عليك (والبحر الزخار) خير مثال عمن يريد ان يعرف مصداقية كلامي يأتي بالمسألة ويقول قال فيها فلان وفلان ودليلهم كذا وكذا من القرآن والسنة وتقول قال فلان دليله كذا وانا اختار كذا ولا يعتب على احد, احيانا الزيدية تشتبك في قضايا خطرة ويدعي اصحابها انهم يمثلون منهج النبي مثلا انت عندما ترتكب لا سمح الله جريمة بشعة من قتل او قطع طريق او رشوة او ظلم يقولون هذا قضاء الله وقدره يعني اي سخرية هذه واي معزل واي مستوى وصل اليه هذا الانحراف فالزيدية حقيقة تشتبك مع من خالفها في مثل هذه الامور ولكن ليس بالعنف وانما بالحجة اذن فالزيدية هي تريد فقط حوارا مفتوحا وعقلا منفتحا لا نريد اشخاصا مبرمجين بالريموت كونترول, اما الصراع بين السلفيين والاخوان فهما وجهان لعملة واحدة ولست مرتاحا لهذه الحركات المتعسفة ولم اجد عاقلا قط او مستعدا للحوار من هذه التيارات بل كل ما اسمعه انت رافضي انت معتزلي كأن الجنة في جيبه او اصبحنا نوزع تذاكر الغفران, وهذه اقبح صورة للاسلام انه فكر خارجي والفكر الخارجي هو الذي قال للامام علي انت كافر, ابن الاسلام البكر اصبح كافرا عند هؤلاء المخذولين ومنهم من قال ايام النبي (اعدل يا محمد) معلم الناس العدالة يقول له هذا الاعرابي اعدل يا محمد اعدل يا محمد فتغير وجه النبي صلى الله عليه وسلم لا لانه يأنف من كلمة العدل بل لانه رأى في ذلك نذير شؤم وشر. نحن نأسف للاسلام عموما, والمسلمون يمرون الآن باسوأ ظروفهم, ولا ابريء الساحة الزيدية ففيها تناحر ايضا, وكل يدعي وصل ليلى وليلى لا تقر لهم بوصل. وانا اعبر عن رأيي فانا احب واحاور وارتاح واتعاون مع اي شخص يحترمني وانا ضد من يدعي الحقيقة من جانبه وانه دائما على الحق وغيره على الخطأ. تراجع المذهب * تشير بعض المصادر الى ان المذهب الزيدي آخذ في التراجع لا سيما في معاقلة التاريخية؟ ـ هذا صحيح سمعت ان الهجمة بدأت على المذهب الزيدي قبل قيام الثورة وانا اقول ان شرعية الثورة اليمنية هي من المذهب الزيدي لا من غيره لان المذاهب الاخرى لا تقول بالخروج على الظالم بل اسمع واطع فالثورة لا سند لها الا المذهب وهو الآن مذهب العالم (المذهب الحر) وليس بالضرورة ان تكون الثورة مسلحة بل ثورة برلمان, ثورة لان الثورة في الماضي كانت الخروج بالسيف عندما لم يكن هناك وسيلة الا السيف مثلا الامام زيد بن علي عندما قال لهشام بن عبدالملك اتق الله فقال له انت ابن امة يقول لحفيد رسول الله انت ابن امة فقال له واسماعيل ابن امة نبي الله فاخرسه, كذلك الوليد قبله قال: من قال لنا اتق الله ضربنا عنقه اي لم يكن هناك وسيلة لتغيير الواقع الاليم الا السيف اما الآن اذا سمحت العرب ـ وانا في شك ان يسمح العرب هؤلاء ـ لم اؤمن بان في الوطن العربي ديمقراطية انا مازلت الى الآن اشك وربما بعد الف سنة ان تكون هناك ديمقراطية اما ان يدعي احد ان في البلاد العربية ديمقراطية فلا اظن ذلك, يمكن بعض الشعوب عندها (قل ماشئت وانا افعل ما اشاء) لكن الديمقراطية باختصار ان يولي الشعب ويعزل هل هي موجودة اين الديمقراطية في البلاد العربية هل هي موجودة لا يوجد في بلاد العرب ديمقراطية على الاطلاق. وبالعودة الى السؤال عن المذهب الزيدي فقد بدأت الهجمة عليه من قبل الثورة في المناهج في كل مجال وكان هناك اطماع سياسية لجهات ما ,ان الزيدية حجر عثرة لان مذهبها يتمتع بالثورية وبالرجال المقاتلين, وهم يعني يجب ان يمحوا فجاءت الثورة وهي صنيعة هذا المذهب ولم يكن هناك نظرة ثاقبة فتنكروا لهذا التراث والزيدية تمثل الاسلام النقي الواضح. والمذهب الزيدي يمثل ضميرا حيا للامة وصوتا يجب ان شاء الله ان تسمعه الامة واذا سمعته احترمته واي عاقل يسمع او يرى او يدرس المذهب الزيدي لا يسعه الا الاعجاب به فسيكون المذهب في الاسلام ان شاء الله ولا يضار وانا اطمئنكم رغم الهجمه ورغم المخطط وما زال قائما بدون دعم مثلا المذهب الجعفري وراءه دول الشافعية مثل الاباضية وراءها دول الحنبلي وراءه دول الا المذهب الزيدي وراءه ارحم الراحمين وعموما هو بخير ومعافى ولن يمس باذى وانا اراهن ان هذا المذهب لن يمحى ولا اخفيك ان رجالات الزيدية اسهموا في تدمير شيء من المذاهب, وولاة الامر ينبغي ان يتنبهوا الى ان المذهب الزيدي في اليمن كامل التوازن وقد حكم اكثر من الف سنة ولم يشتبك في عراك مع احد .. وهو مذهب جميل جدا. * الهجوم المسلح الذي تعرض له مركز بدر التعليمي التابع لكم في العام الماضي ماذا كان يستهدف ومن يقف وراء ذلك؟ هل هي جماعات دينية؟ ام جهات اخرى؟ ـ انا في الحقيقة عتبي على ولاة الامر انا مواطن وحمايتي بعد الله سبحانه وتعالى تعود الى السلطة, فاذا حدث اي هجوم او اعتداء فهو نقطة سوداء في وجه من يهمه هذا الامر. يعني لو كنت في بلد غير هذا البلد لعلق على رقبتي اكثر من وسام ولأتت الاجهزة تحميني وتنظر ماذا احتاج, لو كنت مثلا في لندن لأتت البلدية وربما اتت الملكة, انا احترم ابناء هذا البلد وارى ابناء البلد واتصدق على ابن البلد اذا كان هناك الفقراء يعني احول المجرم الى صالح والسارق الى امين والغشاش الى كذا والمزيف الى .. انا اسهم اسهاما فعالا ولا اكلف البلد فلسا واحدا وليس معي من احد شيء الا ان يتربع احد المحسنين وهو نادر ولكن هناك جهات اسلامية لا ابالغ ان قلت تتمنى ان يكفر بالله هذا الطالب ولا يدرس عند الدكتور المرتضى .. عقلية ضيقة اذا سمعتم ارجو ان تكون نكتة قالوا من افضل اسرائيل والا (حزب الله) قالوا انا في شك الى هذا الحد من الغباء نحن لسنا اثني عشرية لسنا جعفرية انا ادعو الى عالم يحاورني وانا لا اعترف لاحد ان يقول هذا هو السنة وان كذا السنة ملك للجميع وانا اتحدى من يحاورني يبرهن لي انني مبتدع, المبتدع, هو من يدعي ان الحق عنده فقط, هذا هو المبتدع, حقيقة هناك جهات مغتاظة جدا لان لها هدف ومستاءة حتى سمعت ان بعض من يقول بأنه داعية يقول لنا ربع قرن نحاول ان ندمر الزيدية ويأتي المرتضى في آخر الزمن لاعادة المذهب كأنه مذهب واصل من كوريا او مستورد ونحن ندعي بأنا آل البيت من ايام الامام علي ومعاذ بن جبل عشعش في اليمن الحقيقي لرسول الله صلى الله عليه وسلم وتراث آل البيت عندنا وهم تراث الامة واذا احببت التأكد من هذا فعندنا مثل (الروض النضيم) ورواية الامام زيد في المسند مروية في كتب السنة ومع ذلك يدعي من يدعي بان ابا خالد الواسطي كذاب مع ان الذي رواه ابو خالد عن زيد بن علي موجود في الترمذي وفي مسلم وفي البيهقي وفي سنن اب داوود وفي كل كتب السنة فلماذا ابو خالد الواسطي كذاب؟ وهؤلاء ليسوا بكذابين, يجب ان يعمم الكذب على الجميع او هذا صادق, وهذا صادق, هناك ظلم, طبعا الزيدية مظلومة منذ القدم مكبوتة ولكن يكفي هذا المذهب انه مجاهد واذا قال احد ان هناك هفوات لا يخلو البشر من هفوات ولا احد حجة على احد, يبقى الحق هو الحق فحقيقة هذه الجهات. حسبها الله ربما حرضت واوغرت صدر الدولة وبعض الناس يعزوا ذلك الى ما كنت انتقد به في الخطب وانا انطلق من مذهب لا يؤمن بالمؤامرة والعمل السري, اؤمن بالكلام الواضح بالعلن وكنت اقول ما اقول من باب النصيحة لله ورسوله ولولي الامر ربما ضاقوا ذرعا وانا كنت مغرورا بان هناك ديمقراطية, فصحوت على لا ديمقراطية فالآن التزمت الصمت ولا ينبغي الا ان احترم بلدي وقانون بلدي واهلا وسهلا بالواقع واذا كان هناك من سمع صوتي وبلغه فتكراره بدون جدوى يعتبر من الغباء حرث في البحر, انا انصت قلت ماقلت من واقع الاسلام من واقع الوطنية من واقع عدم التآمر لانه احيانا عندما يقول لي مسئول اما انتم العلماء عليكم حجة يحملوني الحجة فقلت ما عندي قلت ثم تألم بعد ذلك لاحظوا الفرق كان الخوارج يقولون للامام علي يا كافر في المسجد ولا يمسهم بسوء, ديمقراطية وشورى, عندنا الامر يختلف فحصل ما حصل لعدة اسباب ولا ازال اعمل لصالح بلدي ولا انكر ربما في غير اليمن ربما صرت في مهب الريح لو ان خطبي كانت في بلد ما ربما باستطاعة الرئيس ان يقتلني قبل قومة قادر فانا لا انكر انه مازال عند الرئيس شيء من العقل, من طول البال, وان كانت اجراءات قاسية آلمتني ولكن اسأل الله المغفرة لي ولجميع خلق الله وانا اقول هذا لاني اعمل بصدق وكنت انتظر من الدولة ان تقول لي شكرا لانك عالم صالح لا تخاطبني بالرصاص ام مثلا يرسل الرئيس او غيره يقول اسكت لا تتكلم انا سأطيع ولكن عندما يقول تكلموا حجة الله عليكم, طيب تكلمت وكم من متكلم يتكلم لماذا انا بالذات لا ادري هل هي مصيبتي في المذهب, لا ادري الامر يحتاج الى علماء نفس او علماء اجتماع. النواميس * كيف تقيمون الاوضاع السياسية والاجتماعية والاقتصادية في اليمن؟ ـ لا شك ان البشرية قائمة على نواميس والنواميس حتى الباري احترمها يعني الجسد سيعمر كذا من السنين بشرط ان يحافظ على الصحة, ان يتداوى, ان يتوقى كذا ان يفعل كذا, فاذا خرم النواميس تحطمت الالة واي بلد كان اذا اخذ بالنواميس وعمل بقدراته مثلا هناك شعوب فقيرة, الهند بلد فقير لكن الان قالوا ان الهند تتحصل على مليارات بواسطة البرمجة بالعقول المدربة, ما ادري هل اليمن عندها مشروع من هذا فنتفاءل بخير, اذا لم يوجد لا خير, مثلا اذا كان هناك نظرة للواقع متفائلة واهل الريف يهجروها الى المدينة, المدينة يثقل عليها التخطيط عبء المجاري, المدارس, فالدولة كانت قادرة او غير قادرة لابد من حلول سريعة بدل تكدس الناس في المدن, انا لو كان في بلدتي الريفية كهرباء ما هاجرت الى صنعاء للتفرج على اللمبة, هذه من المشاكل وعموما العالم المتقدم يسير بسرعة الصاروخ الى الامام والعالم المتخلف يسير بسرعة الصاروخ الى الخلف فحقيقة نسأل الله السلامة وان يحفظ علينا دين الاسلام ونموت كفافا عفافا وولاة الامر اصحاب التخطيط عليهم ان يخططوا فهم يزورون العالم وماذا بوسعنا نحن؟ عندما يعبد شارع اشعر ببهجة لكن اذا مثلا الشارع طار منه الاسفلت باسبوع اصاب بنكسة بعض الاسفلت في المانيا لالف سنة فهل في البلاد العربية او الاسلامية الاسفلت لشهرين او هذا الشارع معبد دون وضع كهرباء دون وضع تليفونات وانابيب مياه اين التخطيط المستقبلي بدل العشوائية السائدة في كثير من المدن, اتمنى ان يكون اليمن قادرا على مسايرة هذا الانفجار السكاني. * يقال انكم تتلقون الدعم من ايران, فما ردكم على ذلك؟ ـ اي قول ليس له برهان زائف اريد انسانا محترما سواء أكانت جهة رسمية او شعبية تقول هذا الشيك او غيره من ايران وانا أتمثل بقول الشاعر: لو ان كل كلب عوى ألقمته حجرا لاصبح الصخر مثقالا بدينار ثم اضيف الى هذا بأنه لو دعمتنا ايران هي دولة مسلمة مسلم يدعم مسلما اهلا وسهلا, الا اذا ثبت خيانة للبلد او عمالة هذا شيء آخر ثم ايضا ماهو الفرق بين ان تدعمني السعودية او ليبيا او العراق, مثلا هناك جهات تستلم ملايين ومع هذا اريد ان اثلج صدرك بان المذهب الجعفري لا يجيز ان يدعم الزيدي بالذات لان هناك رواية اذا كان هناك كلب وزيدي يموت من العطش فلا تسقهم ماء وانا حقيقة احيي الثورة الاسلامية واعتبرها رصيدا للاسلام والمسلمين ولكن اموال المهدي هي لاتباع المهدي وانا لست تابعا, فهذا كلام زائف وتافه, بل اذا قلت لك كنت في مسجد الحسين قبل سنوات وصلى معنا السفير الايراني وتقدم احد الفضوليين في مطالبة سفارة ايران بفراش للجامع, وبعد ثلاث سنوات قالوا السفارة صرفت قطعة موكيت بالف ونصف او الفين, مثال آخر هناك طلبة يأتون الي كي استشفع لهم للذهاب الى ايران والذي يحصل العكس كل طالب ازكيه انا يشطب تماما ولم يقبل للسفر بل هم يعتبرون الزيدية او بعضهم العدو رقم واحد, مع اننا نكن للمسلمين كل خير وربما ان سياسة الدولة غير سياسة بعض الحوزات, وهناك حوزات لا اقول بها كل خير. ومن اجل ان اكون صادقا امامكم انا دعيت الى ايران ثم حبست من اجل ان لا يسمعني السامع او يقرأ القارىء واحبس مرة اخرى, حبست في المطار, ذهبت الى ايران بدعوى انني عدو للجعفرية, انا لست ضد احد انا ضد المبشرين, فقلت لهم اذا كان لكم همة اهدوا لنا كتب الجعفرية بجوار كتب الزيدية, الشافعية, الحنابلة والحنفية .. الخ والبقاء للاصلح وانا لست مستعدا لشراء هذه الكتب, واهدوا لنا بعض كتب ودخلت في المطار, اما دولارات والى الان لم نستلم متسائلا (ماهي عملة ايران؟ ـ التومان) اذن لا استلم لا دولارات ولا تومان. * اذن كيف تستعينون على تسيير مركزكم هذا؟ ـ ساضرب لكم مثلا .. كان لنا مخلفات نريد رفعها في البداية فطلب منا اكثر من مئة الف ريال وكان لدينا ما يزيد على اربعمئة طالب, وتوجهنا بعد صلاة الفجر لرفع هذه المخلفات ولم يكلفنا ذلك سوى ثمانية الاف ريال قيمة الاكل فقط. وحقيقة هو مركز واحد في اليمن للزيدية كلها مركز بدر التعليمي وانا رجل ليس لدي اولاد ولدي دخول واتاجر ولدي ارادة تفلق الصخر لا تأتيني زكوات من تجار جدة, اما الزيدية فقد دربهم الامام بان يدفعوا الزكاة الى الدولة, اي زيدي لا يدفع الزكاة الا الى الدولة, حتى ابي عندما طلبت منه ان يدفع لي الزكاة كي اطعم بها طلاب العلم لم انجح في اقناعه وقال لي بالحرف الواحد: (ابني انا شيبه ادفع للدولة) . واعطيك مثالا كيف بني هذا المركز, طبعا استأذنت الرئيس في البناء على هذه الارض وهي وقف وانا بنيته بغرض الوقف للمسلمين وللعمل, البناء احيانا من الطلبة, النجار من الطلبة, وهناك ارادة عمل حتى انه يعاب علي ان الطلبة يعملون وانا اريد ان اربي الشخصية الاسلامية على القوة والاعتماد على الذات كما بنى النبي صلى الله عليه وسلم المسجد, وكما حفر الخندق. وانا اعمل معهم بروح جماعية كواحد منهم وقد لا تعرفني عندما اعمل عبارة عن واحد من الجن واعمل عملا عنيفا, واذا حصل لنا تبرعات وضعناها بامانة وبتخطيط وبدقة وهناك عون الاهي, اتستكثر على الله ان يحببني وانا وطلاب العلم نعمل حتى قرب الفجر الى درجة اني كدت ان اموت. * ماهي رؤيتكم للديمقراطية واشتراك المرأة في العمل السياسي؟ ـ حقيقة بعض ارائي مزعجة والله يقول في سورة النساء :( ولهن مثل الذي عليهن, بالمعروف) , اي كائنا بشريا واثبتت المرأة جدارة انا فقط اعيب على استخدام المرأة كمتعة, يعني المرأة فقط فوق التلفون من اجل الصوت الناعم فقط المرأة لبنانها كي نتفرج عليه, ما رأيكم لو نضيف قصة ابنتي شعيب: مر موسى عليه السلام قال: (فلما ورد ماء مدين وجد عليه امة من الناس يسقون ووجد من دونهم امرأتين تذودان) , فقال هذا الرجل القوي: (ما خطبكما) سؤال رجولة ليس سؤالا غزليا, قالتا: (لا نسقي حتى يصدر الرعاء) يعني ليس عندنا استعداد للمزاحمة كما لوحظ في بعض الفتيات المولعات بالمزاحمة ولفت النظر, هذا أليس جديرا بالاحترام, وقالتا لموسى: (وابونا شيخ كبير) اي الذي جعلنا نرعى هو الحاجة اذا كان هناك لماذا انت ترعى واذا كنت انت قادرا على الهندسة المسلحة وانت بحاجة الى امرأة في البيت بالله عليكم ماهو الافضل؟ ان اذهب الى تايلاند وآتي بشغالة ام اشغل زوجة تشتغل وظيفة في البيت لماذا تخرج الى الشارع الى الوظيفة وليس لها اي معنى ولا اي فائدة ولكن المرأة المبدعة المرأة المتفوقة لا حرج عليها, هناك رسائل معان هناك نظام فمن حيث المبدأ خيار الامور الوسط, المرأة قيل ان المرأة في بعض البلدان الاوروبية تشترط ان تسكن في البيت, يعني هناك غلو ومبالغة فخرجت المرأة عن اطارها. هل اي قناة فضائية لا يصلح ان يكون المذيع فيها الا امرأة جميلة, هنك افراط وعموما المرأة في نظري لها صوت لها رأي فقط انا اريد ان احذركم من الحركات الاسلامية التي تقول المرأة عيب وعورة ولا يجوز خروجها من البيت الا الى القبر الا عند الانتخابات فتخرج ولو شابة عريانة فيجوز شرعا ما دامت سمحت لها بالانتخابات, فلماذا لا نسمح لها بالنتيجة ان تكون رئيسة وزراء, ان تكون برلمانية, ما دامت سمحت لها بالمشاركة فلماذا لا تسمح لها بذلك (يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض) فالمرأة لها حق في الاسلام هي كائن هي بشر, نساء النبي كان لهن مشاركة, انما هل المرأة تريد العمل مجرد العمل ام هناك حاجة؟ هذا هو السؤال من حجر عليها تخرج الى السوق تبيع وتشتري, تكون صاحبة اعمال صاحبة شركة لا مانع بشرط ان تحفظ لها كرامتها وانوثتها, اما مهندس متعب بجوار مهندسة متعبة وجسد الواحد يشبه جسد الثعلب فهذا ليس حياة انا اريد حياة اريد استقرارا. * زادت ظاهرة الصراع على الاستحواذ على المساجد في العاصمة صنعاء وبقية المدن اليمنية بين بعض الجماعات الاسلامية مما يشكل خطورة على المجتمع اليمني, ما تعليقكم على ذلك؟ ـ الواقع استغل المسجد شر استغلال, المسجد الذي الصلاة فيه بسبع وعشرين وقيل بخمس وعشرين اصبح موبوءا حتى للاسف كرهت صلاة التراويح لانها اصبحت شماعة سياسية, هناك فرق تقيم صلاة التراويح والغرض احتلال المسجد والسيطرة عليه, الدخول في المحراب احتلال الميكروفون اثارة الشوشرة شغلة الناس جعل المساجد للدعاية الانتخابية لنشر الافكار التي يأباها المجتمع ويرفضها نقلت الامراض الخبيثة الى المسجد واصبحت هناك خطة للسيطرة على مساجد اليمن, لان الانسان اليمني عزيز كريم والبطاقة الحزبية عندما تأتي من بين المصاحف خلقت متاجرة بالدين وهناك انتهاك شرعي تلجأ اليه بعض الجماعات يتمثل في مضايقة الآخرين والدولة ساعدت بان جعلت وزارة الاوقاف مساهمة بتمرير المخطط. ولا اعلم هل خف الصراع ام زاد. * وزير الاوقاف هدد باغلاق بعض المساجد عقب تزايد الصراع مؤخرا؟ ـ احيانا يتم تعمد الاثارة بهدف نقل الخطيب, ولا سلطان لاحد على المساجد الا الله وليس لاحد حق انتزاع الوقف من الواقف واذا كان هناك رقابة على المساجد ينبغي ان تكون لمنع الفوضى عبر لجنة من العلماء, لكن انتزاع الامام من مسجد شيء مرفوض, والخطب الرسمية مرفوضة, وعلى الدولة ان تلجم من يتعب المسلمين. * ما هو تعليقكم على هدم بعض الاضرحة والقبب التي حصلت في بعض المحافظات اليمنية؟ ـ زيارة قبور الاولياء للبركة والعلم ليس هناك مانع والرسول عليه الصلاة والسلام وعلى اله يقول: (كنت نهيتكم عن زيارة القبور الا فزوروها فانها تذكركم بالاخرة) , واليمنيون عقيدتهم صافية, انني اشك بان من هدم القبور هم من عتاولة الماركسية, القبور تراث وهدمها عمل مرفوض والاسلام هدم الاصنام فقط, اما التراث الانساني لا يهدم والقول بتحريم التصوير ليس له ما يسنده, فالحديث الذي حول هذه المسألة فيه غلط نحوي مكشوف (ان من اشد الناس عذابا يوم القيامة المصورون) , والصحيح هو (المصورين) , اسم لان. صنعاء ـ صالح القاضي

طباعة Email