حمد بن عيسى: البحرين مقبلة على إصلاحات سياسية

أكد سمو الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة أمير البحرين ان بلاده مقبلة على إصلاحات سياسية مؤكدا انه ليس بمقدور عربي التخلي عن القدس. وقال في حديث مع محطة شبكة (سي.ان.ان) الاخبارية الامريكية ان الاصلاحات ستتم على النهج الذي يقبله الشعب مشيرا الى انه سيحاول الاطلاع على الرغبات وكيف تسير التطلعات. وحول الوضع الداخلى فى البلاد أكد سموه ان الجبهة الوطنية متماسكة ولا توجد اية مشاكل أو اضطرابات, ورحب بأى زيارة تنوى القيام بها منظمة العفو الدولية للبحرين للاطلاع على الوضع عن كثب. وحول الوضع فى منطقة الخليج وما اذا كان العراق لايزال يشكل تهديدا قال سمو امير دولة البحرين (ان المنطقة شهدت حربا كبيرة واذا لم يحل السلام فى المنطقة فانها ستظل معرضة للقلق والتهديد) , مشددا على ضرورة ان يكون العراق خاليا من الاسلحة غير التقليدية وان يكون موقعا امنا. وعما اذا كانت البحرين على استعداد لمواصلة دورها كمركز وقاعدة لقوات الامم المتحدة فى الخليج (انسكوم) أعرب سموه عن ترحيبه بالتعاون مع الامم المتحدة مشيرا الى ان هناك خطابا موثقا ومكتوبا الى السكرتير العام للامم المتحدة بأن تظل البحرين قاعدة لطائرات الامم المتحدة التى هى موجودة فى الوقت الحاضر على اراضيها. ووصف سمو الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة العلاقات مع ايران بأنها متميزة وطيبة ونفى ان تشكل ايران مصدر خطر أو تهديد للبحرين مشيدا بالرئيس الايرانى محمد خاتمى. وأكد سمو امير دولة البحرين ان البحرين مقبلة على اصلاحات سياسية على النهج الذى يقبله الشعب وقال (بصفتي كقائد متفهم سأحاول الاطلاع على الرغبات وكيف تسير التطلعات) . وقال سمو أمير البحرين انه من الصعب على الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات ان يطالب بأقل من السيادة الكاملة على القدس الشرقية, مؤكدا ان القدس هي جوهر الصراع العربي ـ الاسرائيلي ولايمكن لأحد أن يتخلى عنها. ق.ن.ا

تعليقات

تعليقات