أميرا قطر والبحرين اتفقا على ابقاء الوضع الراهن

أكد مسئول قطري غداة مباحثات هاتفية بين أميري قطر والبحرين انهما ناقشا النزاع الحدودي المنظور حالياً أمام محكمة العدل الدولية, واتفقا على إبقاء الوضع الراهن وعدم تغييره. وقال ان الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر والشيخ حمد بن عيسى آل خليفة أمير البحرين اتفقا على السعي لتعزيز العلاقات. ومضى يقول لرويترز ان القرار بعدم تغيير الوضع الراهن تكرر ثلاث مرات منذ ان اجتمع الاميران بنهاية عام 1999 وكانت آخر مرة (امس عندما تحدثا الاميران هاتفياً) . وبدأت المحكمة الدولية في لاهاي جلسات استماع في مايو للنظر في النزاع الاقليمي. وتطالب البحرين ايضا بالسيادة على بلدة الزبارة في قطر. وكان أمير قطر قد قال الشهر الماضي ان بلاده ستسحب الدعوى اذا سوي الخلاف وديا, وكادت حرب تنشب بين البلدين عام 1986. وصرح أمير البحرين الشهر الماضي بأن المنامة لا تريد نزاعا وأكد على ضرورة مد جسور التقارب والتعاون والوحدة مع (الاشقاء في قطر) . وبدأ الشيخ حمد زيارة رسمية لبريطانيا في وقت سابق من هذا الشهر لاجراء محادثات مع رئيس الوزراء توني بلير ومسئولين كبار حول الوضع في الخليج والقضايا الاخرى ذات الاهتمام المشترك. رويترز

تعليقات

تعليقات