خطة لتسويق الغردقة عالمياً ، قوائم جديدة لأسعار السياحة في الشتاء

أكد اللواء سعد أبوريدة محافظ البحر الأحمر أنه تم تحديد قائمة جديدة لأسعار المنتج السياحي بمناطق المحافظة بحيث يتم تطبيق هذه الأسعار اعتبارا من موسم السياحة الشتوي المقبل, على أن يتم الارتفاع بها بشكل تدريجي والوصول الى معدلات الأسعار. التي كانت سائدة قبل حادث الدير البحري بالأقصر في نوفمبر 1997, مشيرا الى أنه سوف يتم توزيع قائمة الأسعار الجديدة على كافة المنشآت السياحية على مختلف فئاتها ومستوياتها. وقال محافظ البحر الأحمر انه تم الاتفاق مع وزارة السياحة وبقية الأجهزة المختصة على تطبيق عقوبات صارمة ضد أصحاب المنشآت السياحية الذين لا يلتزمون بهذه الأسعار وتصل هذه العقوبات الى حد اغلاق المنشآت المخالفة على اعتبار أن هذه المشكلة لا تؤثر على قطاع السياحة فقط, ولكن تأثيرها السلبي يمتد الى الاقتصاد القومي ويؤدي الى تدني أجور العمالة الموجودة بهذه المنشآت مؤكدا أن أجهزة رقابية متخصصة سوف تتولى مراقبة التزام المنشآت والشركات السياحية بالأسعار الجديدة والسعي لتحقيق أكبر قدر من الجذب السياحي للمنطقة من خلال تطوير المنتج السياحي والارتقاء بمستوى الخدمات. وأوضح اللواء سعد أبوريدة أن أبرز المشاكل التي تؤثر على عملية الجذب السياحي هي عدم التسويق الجيد للمنتج السياحي وخاصة مدينة الغردقة التي تتمتع بامكانيات سياحية هائلة لا تتوافر لأماكن أخرى تستقبل رحلات سياحية أضعاف ما تستقبله الغردقة, بالاضافة الى عدم التنسيق بين أصحاب المشروعات السياحية والاتفاق على أسعار موحدة لتسويق المنتجات وهو الأمر الذي يعطي الفرصة لشركات السياحة العالمية للتلاعب في أسعار الرحلات القادمة الى الغردقة. وأضاف محافظ البحر الأحمر أنه تقرر وقف منح تراخيص بناء جديدة أو منح شهادات رسمية من مجالس المدن لبعض أصحاب المشروعات السياحية المتقاعسين عن سداد قيمة فواتير استهلاك مياه الشرب والكهرباء والرسوم المحلية إلا بعد توفيق أوضاعهم بجدولة الديون المتأخرة لديهم والبدء في السداد.. مشيرا الى أن هذا القرار تم اتخاذه بعد تراكم الديون لدى بعض المشروعات السياحية وتجاوز قيمتها عدة ملايين من الجنيهات وتم منح المنشآت المتقاعسة أكثر من مهلة لسداد هذه الديون واوضح أنه سيتم تحديد تسعيرة مياه الشرب الجديدة وهي تسعيرة مخفضة بعد زيادة عدد المحطات وزيادة كمية المياه المنتجة في كافة انحاء المحافظة. وقال اللواء سعد أبوريدة ان استثمارات البنية الأساسية بالمحافظة خلال السنوات الثلاث الماضية بلغت 6.2 مليار جنيه حيث تم الانتهاء من 80% من شبكات مياه الشرب والصرف الصحي وتطوير المستشفيات العامة والمركزية والوحدات الصحية وبناء 6 آلاف وحدة سكنية جديدة بمدن المحافظة, بالاضافة الى بناء مساكن لتوطين البدو من أبناء البحر الأحمر ودعم وتشجيع سياحة السفاري وعشاق الصحراء. وأشار أبوريدة الى أنه تم تطوير مطار الغردقة الدولي حتى يتمكن من استقبال الطائرات العملاقة لمواكبة زيادة حركة السياحة الوافدة للمحافظة. كما تم تخصيص 14 مليونا و660 ألف جنيه للقطاعات الخدمية منها مليونان و750 ألف جنيه لقطاع الخدمات و3.6 ملايين جنيه لقطاع المرافق و2.3 ملايين جنيه للكهرباء و4.3 ملايين جنيه للنقل والمواصلات بالاضافة الى تخصيص مليون جنيه لانشاء مركز عمليات ومعلومات وادارة أزمات بمدينة الغردقة. وأكد سعد أبوريدة أن الدكتور مفيد شهاب وزير التعليم العالي والدولة للبحث العلمي وافق مؤخرا على وضع خطة بالتنسيق مع المحافظة لتطوير البحوث في مجال علوم البحار حتى يمكن الحفاظ على الثروات الطبيعية في مياه البحر الأحمر والحفاظ عليها وتنميتها وسوف تتضمن هذه الخطة تطوير المعهد القومي لعلوم البحار بالغردقة وتحديث امكانياته تمهيدا لتحويله الى كلية متخصصة في أبحاث البحار وتقديم الاستشارات العلمية لأصحاب الاستثمارات السياحية لخدمة البيئة مشيرا الى أن الخطة ستتضمن أيضا اجراء دراسات علمية للتعرف على المخزون السمكي في أماكن الصيد الرئيسية بالمحافظة ووضع أسس لتوجيه عمليات الصيد وتحديد الكميات التي يمكن صيدها بالطرق العلمية ودراسة جيولوجيا قاع البحر وكيمياء المياه حتى يمكن التنبؤ بمستقبل مصايد المحافظة خلال السنوات المقبلة.

تعليقات

تعليقات