البشير: رفضنا عرضاً أمريكياً مقابل التطبيع مع اسرائيل

أوردت صحيفة (الشرق الاوسط) امس الثلاثاء أن الرئيس السوداني عمر البشير اتهم جهات لم يسمها بأنها ضغطت على حكومته لتطبيع علاقاتها مع إسرائيل مقابل رفع الحظر المفروض عليها. ونقلت الصحيفة عن البشير الذي كان يتحدث في ندوة في مدينة ود مدني, ثاني كبرى المدن السودانية , قوله (لقد حاولوا فرض التطبيع علينا مع إسرائيل حتى يتم رفع العقوبات, ولكن رفضنا ذلك) . وأضاف قائلا (لا مصلحة للسودان في معاداة أمريكا ونسعى لتطبيع علاقاتنا معها, ولكن لن ندفع الثمن بالتضحية باستقلالنا السياسي والشريعة الاسلامية, ولقد نجحنا في تحسين علاقاتنا مع الدول العربية من دون أمريكا, وسنعيدها مع أمريكا من دون التطبيع مع إسرائيل) . ونقلت الصحيفة عن البشير الذي كان يتحدث في الندوة مساء الأحد أن (الحريات المتاحة الان ليست كذبا أو غشا للشعب وأنه لا مبرر لبقاء المعارضة في الخارج لاننا نسعى لاقامة تجربة حزبية مسئولة تراعي مصالح الوطن العليا) . د.ب.أ

تعليقات

تعليقات