الحكومة المصرية رقم 45 تؤدي اليمين اليوم، مبارك يترأس اول اجتماع للوزارة الجديدة

يرأس الرئيس المصري محمد حسني مبارك اول اجتماع لمجلس الوزراء بتشكيلته الجديدة اليوم عقب اداء حكومة الدكتور عاطف عبيد لليمين القانونية.وتعقد الحكومة التي تحمل الرقم 45 في تاريخ وزارات مصر الحديثة منذ ثورة يوليو 1952 اول اجتماع لها بعد اسبوعين لبحث آليات تنفيذ تكليفات الرئيس مبارك . وامضى الدكتور عبيد يوم امس في استقبال اعضاء حكومته الجدد الـ (13) والوزراء القدامى الـ19 الليلة قبل الماضية الذين اجمعوا في تصريحاتهم (البكر) على الالتزام بتكليفات مبارك. وقد استهل عبيد اللقاءات باستقبال الدكتور مصطفى الرفاعي المرشح لتولي وزارة الصناعة والتنمية التكنولوجية. الشباب قاطرة المستقبل واستقبل عبيد الدكتور علي الدين هلال المرشح لتولي منصب وزير الشباب فى الوزارة الجديدة. وصرح الدكتور هلال عقب المقابلة بأن الدكتور عبيد كلفه بتولي مسؤولية وزارة الشباب وقال ان أهم مافى تشكيل الحكومة الحالية هو عودة وزارة الشباب حيث أن وجود وزارة ووزير مسؤول عن الشباب قد انقطع منذ حوالى 20 عاما. وقال ان تركيزالرئيس حسنى مبارك على الشباب فى أحاديثه ولقاءاته باعتباره القاطرة لتقدم المجتمع ويمثل ثلثى الحاضر وكل المستقبل. كما استقبل عبيد المهندس سامح سمير فهمى المرشح لمنصب وزير البترول فى الوزارة الجديدة. وصرح المهندس فهمى عقب اللقاء بأنه تم تكليفه وزيرا للبترول معربا عن امله فى ان يوفق فى تحقيق الخطة الطموحة لقطاع البترول فى مصر. واستقبل عبيد الدكتور مدحت حسانين المرشح لمنصب وزير المالية فى الوزارة الجديدة . وصرح الدكتور حسانين عقب اللقاء بأنه تم تكليفه وزيرا للمالية وقال انه سيتلقى بعض التكليفات بعد اداء اليمين الدستورية. كما استقبل عاطف عبيد الدكتور حسن خضر المرشح لمنصب وزير التموين والتجارة الداخلية في الوزارة الجديدة. واستقبل عبيد أحمد الدرش المرشح لمنصب وزير التخطيط والتعاون الدولى فى الوزارة الجديدة. وأكد الدرش فى تصريح له عقب المقابلة بأنه سيترجم خطاب تكليف الرئيس حسنى مبارك للحكومة الى برنامج عمل للمرحلة المقبلة كما أكد أنه سيبذل قصارى جهده لوضع هذا البرنامج موضع التنفيذ. واستقبل عبيد الدكتور ابراهيم الدميرى المرشح لمنصب وزير النقل فى الوزارة الجديدة . وقال الدميري ان مصرعلى أعتاب الالفية الثالثة معربا عن تمنياته فى أن يتم مواصلة ماتم انجازه فى الفترة الماضية خاصة وأن مصر مقدمة على عصر يتميز بالسرعة والتكنولوجيا ويلعب النقل دورا كبيرا فى هذا العصر . واستقبل عبيد المكلف بتشكيل الوزارة الدكتور أحمد نظيف المرشح وزيرا للاتصالات والمعلومات. وصرح نظيف عقب المقابلة بأن الوزارة التى اسندت له جديدة وانه سيعد لها هيكلها بعد أداء اليمين الدستورية. وقال ان الوزارة ستشرف على الشركة المصرية للاتصالات بما فيها شركات التليفون المحمول. وأضاف ان ماتم انجازه هو جهد أشاد به الجميع وأنه تلقى توجيهات بضرورة تحقيق طفرة كبيرة فى مجال المعلومات فى مصر. واستقبل عبيد الدكتورة أمينة الجندى المرشحة وزيرة للتأمينات والشؤون الاجتماعية وقد أكدت فى تصريح لها عقب المقابلة أن خطة الوزارة فى المرحلة المقبلة سترتكز على خطاب تكليف الرئيس حسنى مبارك للوزارة. وأشارت الى أن هناك اتجاها واضحا للدولة فى الاهتمام بالبعد الاجتماعى الذى لايقل أهمية عن البعد الاقتصادى لبناء الاقتصاد المصرى والارتقاء به معيشيا. وأضافت أنها ستبذل كل جهدها لتطوير قطاع الشؤون الاجتماعية والتأمينات فى مصر, وقالت ان فلسفة عمل الوزارة تقوم على بناء قدرات الانسان المصرى فى كل المجالات بهدف تحسين نوعية الحياة للاجيال القادمة. استمرار خصخصة الشركات واستقبل عبيد المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة قبل ظهر امس مختار خطاب المرشح وزيرا لقطاع الاعمال العام. وصرح الدكتورخطاب بعد المقابلة بأنه سيواصل تنفيذ سياسة الخصخصة فى اطار برنامج الاصلاح الاقتصادى والاجتماعى على ضوء توجيهات الرئيس حسنى مبارك . تنمية المحافظات المنسية واستقبل عبيد مصطفى عبدالقادر المرشح وزيرا للتنمية المحلية. وصرح مصطفى عبد القادر بأن حديث رئيس مجلس الوزراء معه تناول سبل تنفيذ كل توجيهات الرئيس حسنى مبارك فى مجال التنمية الشاملة وكيفية التكامل بين محافظات الجمهورية للوصول الى خدمة أفضل من أجل كل المواطنين سواء فى الريف أو الحضر حتى يشعر المواطن بمدى اهتمام الدولة به. وأضاف فى تصريح له بعد اللقاء انه سيتم وضع خطة للتكامل الاقتصادى بين المحافظات ودفع خطط الاستثمار فى كل محافظة بالاضافة الى حل مشاكل الجماهير عن طريق المتابعة اليومية وتنفيذ برامج للنهوض بالمحافظات خاصة التى لم تقترب منهاالتنمية الا منذ فترة قريبة. واستقبل عبيد اللواء سيد مصطفى مشعل الذى صرح بأنه تم تكليفه وزيرا للدولة للانتاج الحربى . وقال انه تلقى تكليفات محدده لدعم صناعة الانتاج الحربى فى مصر وتطويرها وتنميتها. واستقبل عبيد مساء امس الدكتور علي الصعيدي وزير الكهرباء بعد قدومه من فيينا حيث رأس وفد مصر في اجتماعات الوكالة الدولية للطاقة الذرية. وكان د. عاطف عبيد قد استقبل الليلة قبل الماضية 19 وزيرا من الوزراء الباقين من الوزارة السابقة منهم د. يوسف والي نائب رئيس الوزراء ووزير الزراعة واستصلاح الاراضي والمشير محمد حسين طنطاوي وزير الدفاع والانتاج الحربي وصفوت الشريف وزير الاعلام وعمرو موسى وزير الخارجية والمستشار فاروق سيف النصر وزير العدل وفاروق حسني وزير الثقافة ود. حسين كامل بهاء الدين وزير التربية والتعليم. واجمع الوزراء القدامى على تقديرهم لتشريف الرئيس مبارك لهم بالبقاء في مواقعهم مؤكدين انهم سيعملون كفريق متجانس.

تعليقات

تعليقات