حكومة جديدة بعد 5 اكتوبر ولا تعديل دستوري، مبارك يتعهد بحل قضايا الشباب ومحدودي الدخل

اعلن الرئيس المصري محمد حسني مبارك انه سيعكف خلال الفترة المقبلة على بحث خطوات التغيير المرتقب في حكومته مؤكدا انه سيكون ذا قيمة كبيرة, وان الحكومة الجديدة سوف يتم اعلانها بعد أدائه اليمين الدستورية امام مجلس الشعب المصري (البرلمان) في الخامس من اكتوبر المقبل . واستبعد مبارك في تصريحات خاصة لرؤساء تحرير الصحف القومية المصرية الثلاث (الاهرام) , (الاخبار) , و(الجمهورية) ادخال أي تعديلات على الدستور مشيرا الى ان حرصه على استقرار الوطن. وعلى الصعيد الاقليمي والخارجي دعا مبارك اسرائىل الى انهاء احتلالها للاراضي العربية والعمل على حل مشاكلها مع الاطراف الفلسطينية والسورية واللبنانية, كما اعرب مبارك عن امله في اتفاق الدول العربية على انشاء السوق العربية المشتركة مؤكدا ان ذلك قد اصبح امرا حتميا. وأشار مبارك الى أن الحكومة الجديدة ستكلف بتنفيذ جميع البرامج والسياسات التى أعلن عنها فى بيانه يوم الجمعة الماضى وفى خطابه بمدينة الشروق يوم الاربعاء الماضى وكذلك فى حديثه للتلفزيون وخطابه فى المؤتمر الشعبى ببورسعيد وذلك بالاضافة الى مواصلة المشروعات القومية الكبرى وسياسات الاصلاح الاقتصادى والاجتماعى. وأكد مبارك أنه سيولى اهتماما كبيرا فى المرحلة المقبلة لقضايا الشباب وخاصة قضية الاسكان وايجاد الوظائف الجديدة ورعاية مصالح محدودى الدخل. واستبعد مبارك في تصريحات خاصة لصحيفة الجمهورية, وجود تفكير حالي في تغيير الدستور, مشيرا الى حرصه على استقرار الوطن وقال في تصريحاته امس لايمكن ابدا ان اترك اية ثغرة تؤدي الى هز هذا الاستقرار, ثم ان دستورنا من احسن الدساتير في العالم. واذا كان ينص على ان الاساس الاقتصادي للدولة هو النظام الاشتراكي فان نفس المادة تقول بالحرف الواحد: بانه النظام الاشتراكي الديمقراطي القائم على الكفاية والعدل, بما يحول دون الاستغلال ويؤدي الى تقريب الفوارق بين الدخول ويكفي حماية الكسب المشروع.. وقال مبارك: هذا ما نطبقه تماما وتفعل مثلنا دول كثيرة منها فرنسا وبريطانيا والمانيا واسبانيا, والدليل اننا نحث القادرين على معاونة محدودي الدخل, وغالبية هؤلاء القادرين يستجيبون ولايتوانون ابدا عن تقديم المساعدات. ورفض مبارك تحديد اي اسماء قد يشملها التغيير المقبل, وقال حول هذه القضية انني اعكف حاليا على دراسة ابعاد وزوايا التغيير بدقة بالغة. مؤكدا: ان الامور كلها تخضع لدراسة متأنية, ثم تتبلور بعد حلف اليمين واستقالة الوزارة الحالية. ونفى مبارك ان يكون التغيير المقبل شاملا بمعنى تغيير كل الوزراء وكل المحافظين وقال .. طبعا هذا غير معقول: لكنه قال: (نعم التغيير كبير) . وحدد مبارك العناصر التي تشغله والواجب توافرها في عملية اختيار العناصر التي تعاونه حيث قال في تصريحات خاصة لصحيفة الاخبار: (اهم ما يشغلني واهتم به في عملية الاختيار للعناصر التي تعاونني هي الطهارة والسمعة الطيبة والكفاءة والقدرة على الانجاز) . وتطرق الرئيس مبارك فى تصريحاته لرؤساء تحرير الصحف القومية الى عدد من القضايا الخارجية ..فقال (انه حرص منذ توليه المسؤولية على أن تكون علاقة مصر بشتى دول العالم قوية لان من مصلحتنا كشعب أن تكون لنا خطوط متصلة ومتينة وهى سياسة ثابتة لان العلاقة القوية مع الخارج تنعكس تلقائيا على الداخل..فالداخل والخارج وجهان لعملة واحدة) . وأضاف الرئيس مبارك قائلا (اننى أطالب العالم بالعمل من أجل السلام العادل وفض المنازعات بالطرق السلمية وكذلك بتنسيق الجهود لمواجهة خطر الارهاب. ودعا الرئيس مبارك اسرائيل الى العمل على حل مشاكلها مع الفلسطينيين والسوريين واللبنانيين وأن تعود الى حدودها الدولية بما يعنى انهاء احتلالها للدول العربية وحذر من أن أى جمود فى عملية السلام لن يكون فى مصلحة اسرائيل على الاطلاق. وأكد مبارك فى هذا الصدد أن التطبيع لايفرض على الدول والشعوب بالقوة أو بممارسة الغطرسة والكبرياء والتهديدات وانما يتحقق بالسلام والتعاون, مشيرا الى أن قضية التطبيع التى يثيرها الجانب الاسرائيلى الان لم تكن مثارة خلال فترة حكم رابين حيث أن المفاوضات على مسارات السلام جميعا كانت تسير بصورة طبيعية وفى جو من التعاون بين مختلف الاطراف. القاهرة ـ مكتب البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات