ياسين يربطه بـ 50 مليون دولار أمريكي، الأردن: اغلاق مكاتب حماس قرار سيادي

تبادل الأردن وحركة حماس انتقادات غير مباشرة عبر وسائل اعلام لبنانية وذلك اثر قرار السلطات الاردنية اغلاق مكاتب الحركة في عمان الذي ايده البرلمان, مؤكدا رفضه لأي تجاوزات على سيادة الدولة حيث اعتبر العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني ان القرار سيادي, فيما ربط الشيخ أحمد ياسين زعيم حماس القرار بوعود أمريكية بتقديم 50 مليون دولار كمساعدات اضافية الى عمان . وقال الملك الأردني لمجلة (الحوادث) الصادرة امس, تعليقا على اقفال مكاتب (حماس) في الاردن ان (حماس تنظيم غير أردني, ونحن لا نسمح بوجود تنظيم حتى ولو كان اردنيا) اذا لم يكن مرخصا, وقرارنا فيما يتعلق بـ (حماس) قرار سيادي محض. وقد تم ضبط اسلحة ووثائق غير مشروعة في مكاتب (حماس) الموجودة في عمان, وقد أحيل الى القضاء ليقول كلمته. وأضاف انه اذا كان هناك من يعتقد ان ذلك القرار يدعم السلطة الوطنية الفلسطينية والعملية السلمية فنحن بكل تأكيد, ندعم ونساعد السلطة الوطنية الفلسطينية, و هي بالنسبة لنا الممثل الشرعي الوحيد للشعب الفلسطيني. من جهته أكد الشيخ أحمد ياسين في حديث خاص نشرته (النهار) أمس ان مكاتب الحركة في الاردن كانت تعمل في شكل مرخص وشرعي تحت ستار مكاتب تجارية, مضيفا ان هذا الشكل كان متفقا عليه مع الحكومة الاردنية. وقال: ان الحديث عن وجود اسلحة في مكاتب الحركة لا اساس له من الصحة, لأن الحركة ليس لديها توجهات لوجود سلاح في الاردن أو غيره. وأشار ياسين الى ان قرارات اغلاق مكاتب (حماس) ترافقت مع وعود امريكية بتقديم 50 مليون دولار كمساعدات اضافية للاردن. من جهته أعرب مجلس النواب الاردني أمس عن تأييده و(فهمه الكامل) للاجراءات التي اتخذتها السلطات الاردنية في نهاية شهر اغسطس الماضي ضد رموز واعضاء (حماس) في عمان, كما اكد المجلس رفضه لاي تجاوز على سيادة الدولة. واصدر المجلس, الذي يضم في غالبيته اعضاء مستقلين مؤيدين للنظام, بيانا بهذا الشان عقب اجتماع خاص عقد أمس مع رئيس الوزراء عبد الرؤوف الروابده بناء على طلب المجلس للاطلاع على (ابعاد هذه الاجراءات ودوافعها ومبرراتها كاملة) , كما جاء في البيان. واكد البيان (رفض مجلس النواب المطلق لاي تجاوز على سيادة الدولة واي خروج على قواعد واصول النظام العام او انتقاص للامن الوطني والقوانين) . واعرب عن (فهمه الكامل لحقيقة ان ما اتخذت الحكومة بحقهم (من اعضاء وقيادات حماس في الاردن) من اجراءات هم مواطنون اردنيون تنطبق عليهم اسوة بغيرهم من المواطنين قوانين الدولة الاردنية بالكامل دونما تمييز او استثناء, وقناعته بالتالي ان اي تجاوز على هذه القوانين امر مرفوض تماما ولا يجوز تبريره او السكوت عنه او الدفاع عنه من اي جانب) . كما طالب المجلس الحكومة بـ (تحمل مسؤولياتها الكاملة في الحفاظ على هيبة الدولة وسيادتها كاملة غير منقوصة وعدم السماح بأي صورة كانت وبدافع أي مبررات, بأي خروج على القانون او تجاوز للنظام العام للدولة) . وكشفت مصادر لـ (البيان) في مجلس النواب, محضر لقاء الرئيس بالنواب, وقالت هذه المصادر ان حملة التفتيش التي قامت بها الاجهزة الامنية لمكاتب حماس, ومنازل قياداتها ادت الى اكتشاف (ديسك كمبيوتر) يخزن في داخله ثمانية آلاف صفحة تحوي معلومات خطيرة وحساسة حول الشأن الأردني الداخلي, والشخصيات الاردنية, وتم تفريغ ألف صفحة من هذا (الديسك) فيما يجري متابعة بقية المعلومات الواردة فيه, ويُعد هذا (الديسك) بمثابة (ملف أمني) عن الأردن لدى حركة حماس. عمان ـ بيروت ـ (البيان)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات