حماس تشيد بعرفات

اشادت حركة حماس امس بتصريحات ياسر عرفات وتأكيده على استعادة القدس وعودة اللاجئين.وقال الزعيم الروحي لحركة حماس الشيخ احمد ياسين في مقابلة هاتفية مع وكالة الانباء الكويتية كونا ان الحركة الاسلامية تؤيد تلك التصريحات وتدعو السلطة الفلسطينية الى عدم الرضوخ للضغوط الاسرائيلية والامريكية . ووصف ياسين تصريحات رئيس السلطة الفلسطينية ياسر عرفات خلال اجتماع مجلس الجامعة العربية حول اللاجئين بأنها (كلام جميل وكلام عظيم) . وقال ياسين (ادعو رئيس السلطة الفلسطينية ياسر عرفات ان يتمسك بهذه المواقف و الا يتراجع عنها تحت الضغط ) مضيفا ان (العبرة بالصمود والتشبث بالمواقف المبدئية) . وأشار ياسين الى ان السلطة الفلسطينية (سبق وان اتخذت مواقف مبدئية لكنها تراجعت عن تلك المواقف بسبب الضغوط الاسرائيلية والامريكية) . واتهم زعيم حماس اسرائيل والولايات المتحدة بانهما تخططان لاقامة (كيان فلسطيني مسخ) على جزء صغير من الضفة الغربية تكون قرية أبو ديس شرقي القدس عاصمة له. ومضى ياسين الى القول (انهم يريدون ان يعطونا ممرا آمنا من أبو ديس الى الحرم القدسي الشريف لتحقيق مطلب عرفات باقامة دولة فلسطينية وعاصمتها القدس) واكد ياسين ان كل هذه المخططات ( لن يكتب لها النجاح لان ذلك لن يكون سلاما بل استسلاما) مشددا على ان الاغلبية الساحقة من الفلسطينيين والعرب والمسلمين لن يقبلوا أية تسوية لا تضمن عودة الحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني (حتى لو قبلها هذا الزعيم او ذاك) . ودعا ياسين رئيس السلطة الفلسطينية الى التوضيح (للقريب والبعيد) أن المقصود بعودة اللاجئين هو عودتهم لقراهم ومدنهم وأرضهم التي شردوا منها وليس عودتهم الى الضفة الغربية وقطاع غزة. وقال (لا يصح أن يعود اللاجىء الذي شرد من الرملة الى رام الله ولا يصح أن يعود اللاجىء الذي شرد من يافا الى جنين هذا غير مقبول ولن يحل المشكلة) . واضاف (أنا ابن يافا وأريد بل وأطالب أن أعود الى يافا ولن أقبل عنها بديلا) . وكان عرفات قد قال على هامش اجتماعات مؤتمر وزراء خارجية الدول العربية الذي عقد في القاهرة هذا الاسبوع ان السلطة الفلسطينية ترفض توطين اللاجئين وتصر على عودتهم الى أرضهم ووطنهم مؤكدا أن لا سلام في المنطقة دون عودة القدس المحتلة للفلسطينيين. ـ كونا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات