أبومازن يدعو سوريا ولبنان للمشاركة في مفاوضات الوضع النهائي

دعا محمود عباس (أبومازن) أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية سوريا ولبنان للمشاركة في مفاوضات الوضع النهائي التي تبدأ اليوم, وأوضح ان صيغة الوفد الفلسطيني المشارك في تلك المفاوضات لم تتبلور وان التشكيلة التي أعلنت هي فقط للمشاركة في الجلسة الافتتاحية . وقال أبومازن في حديث لاذاعة صوت فلسطين اذاعته أمس ان على لبنان وسوريا ان يشاركا في هذه المرحلة النهائية لأن هذه القضايا تتعلق بهما ولهما مصلحة فيها كقضية اللاجئين والحدود والمياه. واضاف: نحن نطالب الاشقاء بالتنسيق معنا لأن تلك القضية تهمهم ولهم مصالح فيها. وتابع: ندعوهم ونتمنى عليهم التنسيق لأن هذه القضايا هي المصيرية والمهم ولا نطالبهم بالتنسيق حول قضاياهم مثل الجولان أو جنوب لبنان انما نسألهم ان ننسق معهم حول قضايانا في المرحلة النهائية كقضية اللاجئين التي تهم لبنان وسوريا وكذلك قضية المياه. وأشار أبو مازن إلى ضرورة التنسيق المشترك, وقال في هذا الوقت آن الأوان للتنسيق الحقيقي, ودعا أبومازن إلى نسيان الماضي لأنه لم يكن هناك تأثير على مصالحهم كما هو الحال اليوم في قضايا المرحلة النهائية. وأشار إلى ان أسماء الوفد الفلسطيني لمفاوضات الحل النهائي ستعلن خلال الأيام القليلة المقبلة وبين ابومازن ان الوفد المقرر وجوده في حفل افتتاح مفاوضات المرحلة النهائية في بيت حانون الاثنين (اليوم) يتكون من أبومازن رئيسا وعضوية كل من ياسر عبدربه وزير الثقافة والاعلام والدكتور نبيل شعث وزير التخطيط والتعاون الدولي والدكتور صائب عريقات كبير المفاوضين ووزير الحكم المحلي والمحامي جميل الطريفي وزير الشؤون المدنية وفيصل الحسيني مسؤول ملف القدس في السلطة الفلسطينية وغيرهم. وكرر القول: نحن لا نبحث عن أي حل بأي ثمن على الاطلاق, ودعا أبومازن الحكومة الاسرائيلية إلى عدم المماطلة على الاطلاق في المفاوضات. وحول وثيقة أبومازن ـ بيلين قال: قلت أكثر من مرة لا وجود لهذه الوثيقة, كتابة وكلاما وكتبته للأخ أسعد عبدالرحمن واقوله الآن وفي كل وقت لا توجد أي وثيقة ونحن داخلون للمفاوضات النهائية وليس أمامنا أي شيء على الاطلاق. غزة ـ ماهر ابراهيم

طباعة Email
تعليقات

تعليقات