لجنة تفاهم أبريل تدين تل أبيب، غارة اسرائيلية على البقاع اللبناني

أغار الطيران الحربي الاسرائيلي على البقاع الشمالي في لبنان, في الوقت الذي أدانت فيه لجنة مراقبة وقف النار في جنوب لبنان هجوما اسرائيليا على قرية لبنانية.وأفادت الشرطة اللبنانية أمس ان الطيران الحربي الاسرائيلي شن ظهر أمس غارة على منطقة الهرمل شمال بعلبك أحد معاقل حزب الله اللبناني في سهل البقاع شرق لبنان . واوضح المصدر ان اربع مقاتلات اسرائيلية القت عند الساعة 11,45 بالتوقيت المحلي (8,45 تج) عددا لم يحدده من صواريخ جو-ارض على منطقة وادي العاصي بالقرب من بحيرات لتربية الاسماك تابعة لحزب الله الذي ينفذ غالبية عمليات المقاومة ضد الاحتلال الاسرائيلي في جنوب لبنان. وذكرت مصادر امنية ان حزب الله كان يقيم في المنطقة المستهدفة مخيما لـ (كشافة المهدي) التابعة له وقد عمد منذ اربعة ايام الى تفكيك المخيم ونقله الى منطقة اخرى في سهل البقاع. وهذه هي الغارة الاسرائيلية السادسة على منطقة البقاع منذ مطلع العام الجاري. وهي الثانية التي تستهدف منطقة وادي العاصي بعد غارة جرت في 16 يونيو ولم تسفر عن اصابات. وكانت المقاومة اللبنانية أعلنت عن قيام احدى مجموعاتها بمهاجمة قوة مشاة اسرائيلية مساء أمس الأول بموقع كسارة العروش في الأراضي اللبنانية المحتلة استخدمت فيه الأسلحة الرشاشة والصاروخية وأوقعت اصابات بالموقع. وأدانت مجموعة مراقبة تفاهم ابريل اسرائيل لاعتدائها على بلدة لبايا فى البقاع الغربى من جنوب لبنان والذى أدى الى مقتل مواطنين وجرح خمسة آخرين وتضرر عدد من المنازل . وأقرت اللجنة فى بيان أصدرته صباح أمس أن القصف الاسرائيلى على بلدة المنصورى ومجدل زون وكفرا الذى أوقع أربعة جرحى بالاضافة الى وقوع أضرار جسيمة فى المنازل والممتلكات يعد خرقا للتفاهم . وأضاف البيان أن خمس قذائف هاون اطلقت على موقع بلاط التابع لاسرائيل وسقطت واحدة منها بالقرب من مستوطنة زرعيت الاسرائيلية معتبره أن هذا العمل سواء اكان مقصودا أم لا لايتطابق مع بنود التفاهم . وعبرت مجموعة المراقبة عن قلقها ازاء هذه الحوادث الاخيرة وحثت الطرفين المتنازعين على وجوب اعطاء الاولوية القصوى لحماية المدنيين وممتلكاتهم كما نصت عليه بنود التفاهم. كانت مجموعة المراقبة المنبثقة عن تفاهم ابريل قد عقدت اجتماعا قبل ظهر أمس الأول فى مقر قيادة قوات الطوارىء الدولية فى الناقورة على الحدود الدولية اللبنانية مع اسرائيل وذلك للنظر فى 10 شكاوى من بينها 7 شكاوى تقدم بها لبنان ضد اسرائيل و3 شكاوى اسرائيلية ضد لبنان. الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات