EMTC

موسى والشرع يعقدان لقاء تنسيقيا ويؤكدان اهمية التضامن العربي

عقد وزيرا خارجية مصر عمرو موسى وسوريا فاروق الشرع اجتماعا تنسيقيا سبق اجتماعات وزراء الخارجية العرب بحثا خلاله جدول اعمال الاجتماعات وتأكيد ضرورة استعادة التضامن العربي حيث يلتقي اليوم موسى بنظيره العراق محمد سعيد الصحاف الذي يحضر الاجتماعات . وقال موسى فى المؤتمر الصحفى الذى عقده مع الشرع عقب لقائهما بأن هذا الاجتماع يأتى فى اطار التنسيق السورى المصرى الدورى المعتاد واضاف ناقشنا خلاله عددا من البنود الرئيسية المدرجة على جدول اعمال المجلس الوزارى للجامعة العربية . وردا على سؤال حول ما اذا كانت المحادثات قد تطرقت الى الازمة العراقية فى ضوء المطالب العراقية الاخيرة لمجلس الجامعة العربية قال موسى لقد تناولنا فى محادثاتنا بالطبع الموقف فى العراق وكافة الموضوعات الاخرى. وقال ان اجتماع الغد فى الجامعة العربية هو اجتماع هام ونرجو ان تستثمر المشاروات العربية فى هذا الاطار حتى نخرج بأفضل المواقف التى تهم الموقف العربى . وحول سؤال عما اذا كان هناك اتفاق مبدئى لعقد لجنة المتابعة الخاصة بازمة العراق قال موسى سيكون هناك تشاورفى هذا الشأن. وردا على سؤال حول ما اذا كان الاجتماع قد بحث العلاقات الثنائية بين البلدين قال موسى العلاقة بين مصر وسوريا تشرف عليها لجنة عليا برئاسة رئيسى وزراء البلدين وهناك موضوعات تنسيقية كثيرة فى مختلف جوانب العلاقات الاقتصادية والزراعية والصناعية والتجارية بين البلدين وهناك زيادة فى ارقامها التجارية والاستثمارية ونعمل على ان تصل الى أعلى المعدلات حيث ان ربط المصالح العربية والشعوب العربية هو أقوى عنصر فى بناء موقف عربى موحد تحكمه المصلحة الواحدة. وأشار فى هذا الصدد الى افتتاح الرئيس حسنى مبارك والعاهل الاردنى الملك عبدالله اليوم لخط الربط الكهربائى بين مصر والاردن . وأضاف الخطوة الثانية هى الربط بين الاردن وسوريا ويعقبها بعد ذلك الربط بين مصر ودول المغرب العربى وكل ذلك خطوة سياسية هامة فى ربط المصالح والامور السياسية فى حياة المواطنين يشعرون به ويلمسوه وكل ذلك فى اطار التعاون العربى والتعاون الاقليمى . ومن جانبه رد فاروق الشرع وزير الخارجية السورى على سؤال حول نتائج زيارة مارتن انديك مساعد وزير الخارجية الامريكى للشؤون الشرق الاوسط لسوريا مؤخرا فقال ان محادثات انديك تناولت عدة موضوعات فى مقدمتها عملية السلام والجمود المحيط بهذه العملية على كافة المسارات ومواقف الحكومة الاسرائيلية المتعنت. وأضاف ان محادثات انديك تناولت ايضا التطورات الاخيرة فى المنطقة التى وصفها بأنها تطورات غير مريحة وقال اننا نأمل فى تحسن ظروف العمل العربى المشترك من خلال اللقاءات العربية ونحن نعول كثيرا على التنسيق والتشاور بين مصر وسوريا على كافة المستويات . ــ ا. ش. ا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات