كلينتون ينجو من العزل وفق استطلاع غير رسمي بمجلس الشيوخ

أظهر استطلاع غير رسمي اجراه زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ الأمريكي ان عدد المؤيدين لعزل الرئيس بيل كلينتون من منصبه لا يصل إلى أغلبية الثلثين اللازمة بمقتضى الدستور . ويلزم الحصول على موافقة 67 من أعضاء مجلس الشيوخ لادانة كلينتون بالاتهامين اللذين وافق عليهما مجلس النواب وهما الحنث باليمين وعرقلة العدالة فيما يتصل بعلاقته بالمتدربة السابقة بالبيت الأبيض مونيكا لوينسكي. وقال متحدث باسم توم داشيل زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ انه استطلع الآراء في المجلس ووجد ان عدد المؤيدين لعزل كلينتون لا يصل إلى الثلثين. ويستعد مجلس الشيوخ لبدء محاكمة كلينتون عندما يعود من عطلته في السادس من يناير. ويستطلع كثير من أعضاء المجلس فكرة توجيه اللوم إلى كلينتون مع السماح له باتمام فترة ولايته. وكان داشل وهو نائب عن ساوث داكوتا ـ قد صرح لصحيفة واشنطن بوست بقوله أعتقد أن ثمة حلا (هو الاتفاق في الرأي على التوبيخ) أو على الاقل هناك إمكانية لحدوث ذلك, ولكن هناك الكثير من الغموض عن توقيت توجيه التوبيخ وما سيتضمنه. كان معظم أعضاء مجلس الشيوخ قد أشاروا إلى أنه يتعين بدء محاكمة كلينتون قبل طرح إجراء التوبيخ. لكن آخرين يقولون إن بدء محاكمة دون توافر نية استمرارها سيكون أمرا غير ضروري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات