على وقع القصف الأمريكي للعراق: رئيس النواب يقطع الطريق على محاولة لتلطيخ سمعته قبل ساعات من التصويت على عزل كلينتون

في محاولة جديدة فاشلة للتشويش على اجراءات عزل الرئيس الامريكي بيل كلينتون والتي بدأت امس بمجلس النواب تطايرت تقارير فجأة عن علاقة غرامية لبوب ليفينجستون زعيم الجمهوريين ورئيس النواب المنتخب غير ان ليفينجستون قطع الطريق على المحاولة معترفا بأنه خان زوجته في الماضي . وفي هذه الاثناء استأنف البيت الابيض معركته للحيلولة دون عزل الرئيس واظهرت هيلاري كلينتون تأييدا طال تأخره لكلينتون قبل ساعات من بدء اجراءات العزل ووصفته بأنه زعيم وصانع للسلام. واشتبك الجمهوريون والديمقراطيون تحت قبة مجلس النواب الامريكي على وقع القصف العسكري الامريكي للعراق في مناظرات فردية وجانبية مؤيدة ورافضة للمضي قدما في اجراءات العزل. وازاء تقارير حاولت النيل من سمعته وتجريحه هو الآخر قبل تصويت مجلس النواب اقر بوب ليفينجستون زعيم الجمهوريين في مجلس النواب الامريكي الذي انتخبته مجموعته البرلمانية ليكون رئيسا للمجلس خلفا لنيوت جينجريتش انه خان زوجته في الماضي. وابلغ ليفينجستون في بيان زملاءه في الكتلة الجمهورية بخياناته الزوجية لان الصحف كانت تستعد للكشف عنها عشية نقاش حول اجراء اقالة بيل كلينتون المتهم بالكذب على القضاء في اطار خيانة زوجية. وذكرت صحيفة الكونجرس (رول كال) مساء امس الاول ان ليفينجستون يستعد على ما يبدو لتقديم استقالته. لكن ليفينجستون لم يتحدث عن احتمال استقالته.. وقال في مقابلة مع هذه الصحيفة (قررت ابلاغ زملائي وناخبي انني خلال زواجي المستمر منذ 33 عاما مع بوني اخليت بالتزامات الزواج. وكاد زواجي ينهار) . وذكرت شبكة سى ان ان الاخبارية الأمريكية فى نبأ عاجل أن اعتراف ليفينجستون يأتى فى توقيت مهم حيث أنه سيتولى منصب رئيس مجلس النواب فى الوقت الذى يتأهب فيه المجلس لاجراء اقتراع بشأن احالة الرئيس بيل كلينتون للمحاكمة أمام مجلس الشيوخ بتهمة التقصير. وتأييدا لموقف ليفينجستون قال ريتشارد ارمي زعيم الاغلبية الجمهورية بالنواب في بيان انني مقتنع بأن بوب سيكون رئيسا عظيما للمجلس. انه يحظى بتأييدي الكامل وتأييد مجموعتنا البرلمانية. وتعليقا على اجراءات العزل قال ارمي (اليوم فان هذه الامة ستناقش مسألة خطيرة الاهمية وهي هل يمكن لدولة يحكمها القانون ان يقودها رئيس يخرق القانون؟) . وقبل تصويت النواب امس أظهر استطلاع للرأى أجرته (شبكة سى ان ان) الاخبارية الأمريكية بين أعضاء مجلس النواب أن 203 من الأعضاء سيؤيدون احالة الرئيس بيل كلينتون لمجلس الشيوخ لمحاكمته بتهمة التقصير مع احتمال عزله من منصبه . وقالت الشبكة التى أذاعت نتائج الاستطلاع الذى شمل 430 عضوا من أعضاء مجلس النواب وعددهم 435 نائبا و193 عضوا سيعارضون محاكمة الرئيس كلينتون بتهمة التقصير بسبب فضيحة علاقته بمونيكا لوينسكى وحنثه المزعوم باليمين بشأن تلك العلاقة . فى الوقت نفسه قال 34 عضوا و22 جمهوريا و12 ديمقراطيا من أعضاء مجلس النواب الأمريكى أنهم لم يتخذوا قرارهم بعد بشأن هذه المسألة . وأشارت الشبكة الامريكية الى أن احالة الرئيس لمجلس الشيوخ لمحاكمته بتهمة التقصير يتطلب موافقة 218 من أعضاء مجلس النواب وهو مايعنى أن الجمهوريين سيحتاجون الى حشد تأييد 15 عضوا آخرين لاحالة الرئيس للمحاكمة وأن كلينتون بحاجة لحشد تأييد جميع الأعضاء الديمقراطيين فى المجلس الى جانب 12 نائبا جمهوريا لمنع ذلك وهو أمر فى غاية الصعوبة خصوصا وان اثنين من الديمقراطيين تغيبا عن التصويت لاعذار قاهرة. وازاء المعطيات الجديدة هبت الادارة الامريكية مجددا للدفاع عن محاولات اخراج كلينتون من البيت الابيض. ورغم ان جولوكهارت المتحدث باسم الرئيس الامريكي اكد ان الاخير لن يلقي بيانات الا انه قال ان كلينتون مستعد للتحدث الى اي عضو بمجلس النواب يرغب في ذلك. اضاف سنرمي آخر مافي جعبتنا خلال الساعات المقبلة. وفي محاولة لتجميل صورة زوجها وصفت هيلاري كلينتون الرئيس الامريكي بأنه زعيم وصانع سلام دولي. وقالت هيلاري في حفل رعاه البيت الابيض لتكريم الرياضيين المعاقين انني فخورة به: زوجي وشريكي ورئيسي .. بيل كلينتون. في السياق ذاته القى آل جور نائب الرئيس الامريكي كلمة عدد فيها مزايا كلينتون. ــ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات