بدء مباحثات حول الصواريخ والبيولوجي العراقي عزيز إلى موسكو غدا ويلتقي بريماكوف

بدأ فريقان دوليان للتفتيش عن الاسلحة البيولوجية والصواريخ محادثات مع المسؤولين العراقيين لاستكمال ملف السلاح البيولوجي والصواريخ, فيما قامت ثماني مجموعات من اللجنة الخاصة والوكالة الدولية للطاقة النووية بزيارات مفاجئة لــ 13 موقعا . ويقوم نائب رئيس الوزراء العراقي طارق عزيز غدا بزيارة خاصة لموسكو لاجراء مشاورات مع القادة الروس. وأوضحت وكالة الأنباء العراقية ان خبراء الاسلحة الجرثومية بقيادة الامريكية ديان سيمان سيبقون في العراق حتى العاشر من الشهر الجاري, في حين لن يغادر خبراء الاسلحة الباليستية قبل 20 منه بعد ان يقوموا بحملات تفتيش في العراق. وافادت الوكالة نقلا عن اللواء حسام امين رئيس الهيئة المكلفة بمرافقة المفتشين قوله ان فريقا آخر من خبراء الاسلحة الجرثومية بقيادة البريطاني ديفيد كيلين موجود حاليا في العراق التقى مسؤولين عراقيين للمرة الثانية اليوم. وكان كيلين وصل مع فريقه الى العراق الثلاثاء الماضي. واشار امين من جهة اخرى الى ان (ثماني مجموعات من الخبراء التابعين لليونسكوم والوكالة الدولية للطاقة الذرية قامت أمس الأول بزيارات مفاجئة أو مقررة لــ13 موقعا منها موقع لا يخضع للمراقبة الدائمة) . واضاف ان احدى فرق الامم المتحدة (استقلت مروحية للقيام بمهمتها) . واكتفى اللواء حسام أمين بالاشارة الى ان الفريقين أجريا صباح أمس الأول (اجتماعات منفصلة مع الجانب العراقي) . وقام مسؤولون عراقيون بمرافقة فرق التفتيش خلال عملها ولم يعلن الجانبان عن وقوع اية مشاكل منذ استئناف فرق التفتيش عملها في العراق في 18 نوفمبر الماضي. وترأس فريق النشاط البيولوجي الامريكية ديابا سيمون وسيستمر عمله حتى العاشر من ديسمبر الحالي بينما ترأس فريق النشاط الصاروخي الفرنسية كورين هيرود ويستمر نشاطه حتى يوم 20 ديسمبر الحالي. من جهة اخرى قال فيكتور بوسوفاليوك المبعوث الروسي الى الشرق الاوسط لوكالة (ايتار ــ تارس) ان زيارة عزيز تأتي في اطار جهود روسيا المؤيدة لتسوية الوضع المحيط بالعراق. واضاف ان عزيز سيلتقي الاثنين المقبل رئيس الوزراء الروسي يفجيني بريماكوف ووزير الخارجية ايجور ايفانوف. من جهة اخرى اضافت (ايتار ــ تاس) ان رئيس اللجنة الخاصة المكلفة نزع اسلحة الدمار الشامل العراقية (يونسكوم) ريتشارد باتلر موجود حاليا في موسكو حيث يجري مشاورات مع المسؤولين الروس. وكانت صحيفة (نيزافيسيمايا غازيتا) اوردت ان عزيز سيجري مشاورات غدا في موسكو. وقد دعا بوسوفاليوك امس الأول بغداد الى (التعاون الكامل) مع اللجنة الخاصة وذلك لاتاحة رفع العقوبات الدولية المفروضة عليه. واضاف (ان روسيا مقتنعة انه بمجرد ان تعلن اليونسكوم انها تعمل ضمن ظروف طبيعية, سيكون من الضروري الانتقال دون ابطاء ــ في غضون اسبوعين او ثلاثة ــ الى اجراء مراجعة شاملة) لمدى تطبيق العراق لمقررات الامم المتحدة. وكانت بغداد وجهت الثلاثاء الماضي رسالة جديدة الى الامم المتحدة كررت فيها رفضها تسليم وثيقة تتعلق بمخزون اسلحتها الكيميائية تتضمن تفاصيل عن القنابل الكيميائية المستعملة خلال الحرب العراقية الايرانية (1980ــ 1988). وتجري السلطات العراقية واليونسكوم محادثات يومية تقريبا بشان هذه الوثيقة منذ 14 نوفمبر الماضي, عندما اعلن العراق انه قرر استئناف تعاونه مع اليونسكوم بعد توقف دام ثلاثة اشهر. ــ الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات