يذرف الدموع.. ويدعي الجنون.. بينوشيه: يحرك مظاهرات تشيلي من مشفاه اللندني

رغم انه لايزال قابعا في مشفاه اللندني بانتظار انقشاع الحكم بتسليمه الى اسبانيا من عدمه, فأن ديكتاتور تشيلي السابق الجنرال اوجستو بينوشيه يواصل (تحريك) المظاهرات والمظاهرات المضادة في شوارع عاصمة تشيلي والتي يقف المشاركون فيها على طرفي نقيض, اذ يطالب فريق بتسليمه الى اسبانيا بينما يعارض الفريق الاخر ذلك بقوة . ووسط اجواء المظاهرات والمظاهرات المضادة بدأ وزير خارجية تشيلي خوسيه ميجيل انسولزا زيارة الى لندن في محاولة اخيرة لوقف محاكمة محتملة للدكتاتور السابق. ولكن روبن كوك وزير خارجية بريطانيا الذي من المقرر ان يلتقي مع انسولزا في لندن لمناقشة هذه القضية اشار بالفعل الى انه لن يتدخل بالانابة عن بينوشيه. وقال متحدث باسم وزارة الخارجية ان كوك الذي تحدث لانسولزا بالهاتف قبل ان يغادر تشيلي اوضح انه لا يمكن القيام بشيء للتأثير على العملية القضائية. وصرح المتحدث بان (كوك شدد على ان الاجتماع ليس الا بناء على تفاهم بأن هذه القضية لابد وان تحسمها العملية القضائية وان كول ليس له تأثير على ذلك) . وبالتزامن مع ذلك, بدأ بينوشيه تحركا مماثلا لمنع تسليمه الى اسبانيا, متعللا بأنه يعاني من اضطراب نفسي. وقرر مجلس اللوردات ان بينوشيه لايتمتع بالحصانة لذلك يمكننا تسليمه الى اسبانيا. وقالت صحيفة اسبانية ان بينوشيه غرق في دموعه وبكى بحرقه عندما أبلغ بالقرار. ـ الوكالات

تعليقات

تعليقات