الاحتلال يحظر التجول في قرية بالخليل،40 منظمة تطالب بإدانة الطوق الأمني

فرضت قوات الاحتلال الاسرائيلي أمس حظر التجول على قرية فلسطينية قرب مدينة الخليل غداة اطلاق النار على جنديين اسرائيليين وإصابتهما.فيما وجهت أربعون منظمة غير حكومية في فلسطين المحتلة نداء الى المجتمع الدولي تطالب بإدانة اغلاق قوات الاحتلال للاراضي الفلسطينية, وفرض طوق أمني على العرب . وفرض حظر التجول على قريب رابوض الواقعة في منطقة لا تزال تحت السيطرة الامنية الاسرائيلية. وكانت سيارة مجهولة اقتربت من سيارة كان يستقلها الجنديان قرب مستوطنة اوتنيال اليهودية جنوب الخليل واطلقت النار عليهما فاصابتهما بالرصاص. وعلم ان اصابة احدهما خطرة. وسارع الجيش الاسرائيلي الى اقامة حواجز على الطرقات في المنطقة سعيا لالقاء القبض على مطلقي النار. وتزامن الحادث مع اعلان رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتانياهو دعوة الحكومة الاسرائيلية الى الاجتماع أمس الاربعاء للموافقة على اتفاق واي بلانتيشن الذي وقع في واشنطن في الثالث والعشرين من اكتوبر الماضي والذي ينص خصوصا على انسحاب اسرائيلي من 13% من الضفة الغربية وعلى ضمانات امنية من السلطة الفلسطينية. وشددت هذه المنظمات غير الحكومية الدولية على ان (الاغلاق عبر منعه حرية تنقل الاشخاص والبضائع, يضيف عبئا فظيعا على كاهل السكان الفلسطينيين الذين تراجع مستوى معيشتهم بنسبة 35% منذ العام 1994) . وتابع النص يقول (اننا نلفت انتباه العالم الى هذا الوضع المجحف) . وشددت هذه المنظمات على ان اسرائيل اغلقت باحكام الاراضي الفلسطينية مدة عشرين يوما في سبتمبر الماضي وعشرة ايام في اكتوبر مانعة عشرات الالاف من العمال الفلسطينيين من الضفة الغربية وغزة من الانتقال الى مراكز عملهم في اسرائيل او القدس الشرقية. واوضح البيان ان اسرائيل لا تزال تمنع غالبية السكان من التنقل بحرية رغم انها رفعت الاغلاق الاستثنائي منذ الاول من نوفمبر الحالي واصدرت اجازات عمل لنحو 80 الف فلسطيني. وتابع البيان ان (80 الف فلسطيني فقط من اصل 2,5 مليون يسمح لهم بالتنقل في المنطقة) . ووقعت البيان منظمات حكومية من الولايات المتحدة وكندا واوروبا واليابان خصوصا, بينها (كير انترناشونال) و(كاريتاس) (واطباء بلا حدود) و(اوكسفام) و(سيف ذي تشيلدرين-يو اس) و(تير دي زوم) . ــ ا.ف.ب.

تعليقات

تعليقات