عنان يعرض اليوم على الحسن مقترحاته لتحريك ملف الصحراء

أكدت مصادر مطلعة أن الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان سيجري اليوم (الثلاثاء) في مراكش مباحثات مع عدد من المسؤولين المغاربة قبل أن يعرض على الملك الحسن مقترحاته لاخراج نزاع الصحراء الغربية من مأزقه الحالي . وأضافت ان عنان سيلتقي رئيس الحكومة المغربية عبد الرحمن اليوسفي ووزير الداخلية ادريس البصري ووزير الخارجية عبد اللطيف الفيلالي ورئيس مجلس النواب عبد الواحد الراضي ورئيس مجلس المستشارين محمد جلال السعيد ورؤساء الفرق النيابية بغرفتي البرلمان. ووفقا لهذه المصادر فان عنان سيبحث نقطتين تتصل الاولى بتحديد هوية المجموعات القبلية الثلاث المتنازع بشأنها, والبالغ عدد افرادها 65 الفا, والتي رفضت جبهة البوليساريو تسجيلها في لوائح المؤهلين للمشاركة في استفتاء تقرير المصير المزمع اجراؤه في ديسمبر ,1999 أما النقطة الثانية فتتعلق باعادة توطين اللاجئين الصحراويين التي كان من المقرر أن تبدأ في الثاني من اغسطس الماضي وتنتهي في 15 نوفمبر الجاري, وهي العملية التي لا يمكن ان تنطلق إلا بعد انتهاء بعض المهام الاساسية لخطة التسوية السلمية. ويذكر أن عنان كان قد اقترح في تقريره الاخير الذي صادق عليه مجلس الامن, تقدم المنتمين الى المجموعات الثلاث المذكورة بصورة فردية امام لجنة تحديد الهوية من اجل التحقق من استجابتهم للمعايير الثلاثة المذكورة بصورة فردية أمام لجنة تحديد الهوية من اجل التحقق من استجابتهم للمعايير الخمسة المتفق عليها في اتفاق هيوستن ,1997 وبموجب صلاحيات المفوضية العليا للاجئين فانه يعود من يحق لهم المشاركة في الاستفتاء الى المغرب وأي شخص يبقى في تندوف سيكون موضوع بحث فردي يتم بصورة مشتركة بين المفوضية وسلطات البلد الذي يوجد فيه. وافادت وزارة الاتصال ان الامين العام سيعقد غدا الاربعاء مؤتمرا صحفيا في ختام جولته المقررة للمغرب, حيث يتوجه الى مقر جبهة البوليساريو في سياق جولته المغاربية التي ستشمل ايضا الجزائر وتونس. وكان الامين العام للأمم المتحدة وصل الى مدينة العيون كبرى مدن الصحراء الغربية الليلة قبل الماضية في إطار جولته المغاربية الحالية. وذكر في الرباط امس ان اكثر من مائة الف صحراوي كانوا في استقبال عنان لدى وصوله مدينة العيون كبرى مدن اقليم الصحراء. وقالت الصحف المغربية ان المواطنين الصحراويين كانوا يرددون شعارات تؤكد مغربية الصحراء. وقد اجمعت الصحف في افتتاحياتها امس على الاعراب عن الامل في ان تساهم جولة عنان للمنطقة في تفعيل مخطط التسوية الدولي الخاص بالصحراء. وفي غضون ذلك اعلن ادريس البصري وزير الداخلية المغربي بناء 20 الف وحدة سكنية في المحافظات الصحراوية لصالح العائلات التي لا تتوفر على سكن وتشغيل 20 الف شخص ابتداءً من ديسمبر المقبل. جانب من الاستقبالات الحاشدة لعنان في مدينة العيون ــ أ.ف.ب

تعليقات

تعليقات