مصادر تتوقع انضمام موسى لاجتماع اولبرايت وعرفات ونتانياهو

توقعت مصادر مطلعة في القاهرة ان يتحول اجتماع نيويورك الثلاثي هذا الاسبوع والذي سيضم كلا من الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو ووزيرة الخارجية الامريكية مادلين اولبرايت , الى اجتماع رباعي بانضمام وزير الخارجية المصري عمرو موسى الذي سيلقي كلمة مصر امام الدورة الحالية للجمعية العامة للامم المتحدة بنيويورك. واستندت المصادر في حديثها عن مشاركة موسى في الاجتماع الذي سيعقد بناء على طلب مشترك من عرفات ونتانياهو الى رغبة واشنطن في مشاركة مصرية في مسيرة الانقاذ لمفاوضات الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي ــ وهو ما كان قد نقلها دنيس روس المنسق الامريكي العام للمفاوضات الذي زار القاهرة ضمن جولته الاخيرة في المنطقة والتي منيت بالفشل. واضافت ان ذلك ايضا يرجع الى رغبة فلسطينية نقلها الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات الى مصر لدى زيارته الاخيرة للقاهرة ومباحثات القمة التي اجراها مع الرئيس المصري حسني مبارك حيث اكد عرفات ان مشاركة مصر ستمثل عنصر التوازن في هذه المباحثات اخذا في الاعتبار التحيز الامريكي الى جانب اسرائيل. وألمحت المصادر الى انه ربما حملت موافقة اسرائيل على مشاركة مصر مغزى خاصا, حيث سبق لها اتهام مصر عبر وسائل الاعلام وفي تصريحات على لسان معسكر الصقور في حكومة نتانياهو بضلوعها فيما وصفته بمخطط الضغط على السلطة الفلسطينية للحيلولة دون قبولها باي تعديل في المبادرة الامريكية التي حددت مساحة اعادة الانتشار للقوات الاسرائيلية في الضفة الغربية بنسبة 13.1%. وتعد احد الاهداف الرئيسية التي تتطلع واشنطن الى تحقيقها في اجتماع نيويورك الى التخفيف من حدة الضغوط العربية الهادفة الى توقيع عقوبات دولية على اسرائيل, ردا على تعنتها في اطار مسيرة السلام في الشرق الاوسط ورفض تنفيذ التزاماتها الدولية الموقعة مع السلطة الفلسطينية. القاهرة ــ البيان

طباعة Email
تعليقات

تعليقات