هيئات دولية شعبية ورسمية تكرم زايد لانجازاته العظيمة

تقديرا لجهود سموه في تحقيق التنمية، جامعة الأرجنتين تمنح رئيس الدولة شهادة الدكتوراة الفخرية تسلم صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة شهادة الدكتوراة الفخرية التي منحتها لسموه جامعة كونفيبفيون بالأرجنتين وذلك لدى استقبال سموه صباح يوم الثامن من نوفمبر عام1981بقصر البطين للبروفيسور سيلادور ليوتا مستشار الجامعة الأرجنتينية. وألقى البروفيسور (سيلادور ليوتا) كلمة أمام صاحب السمو رئيس الدولة قال فيها: ان منح شهادة الدكتوراة الفخرية لسموكم يأتي تقديرا لجهودكم المخلصة وعزمكم الأكيد على دعم مسيرة الاتحاد وتقوية أواصره وترسيخ قواعده وتعبيرًا عن الارادة الصادقة لسموكم في تحقيق النهضة الاجتماعية والاقتصادية في دولة الامارات وتوفير الحياة الكريمة للمواطنين والتي أصبحت علامة بارزة تحمل أثر من دلالة على ما تشهده البلاد من تقدم وازدهار واستقرار, ان جامعة الأرجنتين التي أقوم بتمثيلها تعتز بما تحقق لدولة الامارات من مكانة بارزة وثقل سياسي واقتصادي في المجتمع الدولي بفضل القيادة الحكيمة لسموكم وتفتخر بحكومتكم ودفاعكم عن العدالة لشعوب العالم, ووفقا لدستور الجامعة وبقرار من المجلس الأعلى لها تقرر منح سموكم شهادة الدكتوراة الفخرية بدرجة بروفيسور وانه لشرف عظيم لجامعتنا ان تحتضنكم بكل الحب بين صفوفها. تقديرا لجهود سموه الانسانية الوثيقة الذهبية لرئيس الدولة من المنظمة الدولية للأجانب تسلم صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة الوثيقة الذهبية التي منحتها لسموه المنظمة الدولية للأجانب ومقرها جنيف, تقديرا منها لجهود سموه في المجالات الانسانية المختلفة, ورعاية الجاليات الأجنبية العاملة في الدولة. وسلم د. هانودي رئيس وفد المنظمة الدولية للأجانب الوثيقة الذهبية للمنظمة تقديرًا لجهود سموه, وألقى د. هانودي كلمة بهذه المناسبة قال فيها ان المنظمة الدولية للأجانب ومقرها الرئيسي جنيف تبحث كل عام عن شخصية عالمية ساعدت الأجانب المغتربين على أرضها وأضاف ان صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان حظي هذا العام بتقدير المنظمة باعتباره أهم شخصية لعام 1985 ساعد المغتربين على أرض بلاده وخارجها في المجالات الانسانية والحضارية والمالية بطريقة مباشرة وغير مباشرة, وأشار إلى انه بعد أن ثبت للمنظمة ذلك استحق صاحب السمو رئيس الدولة بجدارة وثيقة المنظمة لهذا العام. هيئة رجل العام الدولية زايد أبرز شخصية عالمية سنة 1988 اختارت هيئة دولية مقرها باريس صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة كأبرز شخصية في عام 1988 وذلك لدور سموه في وقت الحرب العراقية الايرانية, واعادة العلاقات بين الدول العربية ومصر, أعلن ذلك يوم 17/12/1988 السيد ليوسينجون رئيس هيئة (رجل العام) وهي هيئة دولية تأسست عام 1970 وتمنح في نهاية كل عام جائزة أدبية لأحد الشخصيات العالمية التي قد بذلت جهودًا ملموسة ومرموقة في خدمة القضايا العالمية. وأوضح السيد ليوسينجون ان اختيار صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة للفوز بهذه الجائزة جاء بسبب الجهود التي بذلها رئيس دولة الامارات من أجل وقف حرب الخليج واعادة العلاقات بين الدول العربية ومصر. رئيس هيئة رجل العام الدولية مخاطباً رئيس الدولة * شهرتكم تجاوزت الحدود وجعلت منكم رجلاً عظيمًا ذا صفات استثنائية ورئيس دولة عظيما. * قادة العالم وكل أصدقائكم في أركان القارات والرأي العام الدولي يقدرون انجازاتكم العظيمة. * الكثيرون يا صاحب السمو يسعدون بهذا التكريم الكبير والعادل. * لقد ذهبتم إلى كل مكان في هذه المنطقة, وبقوة اقناع كبيرة سعيا وراء توحيد الامارات السبع التي يتكون منها الاتحاد اليوم. في استطلاع لرأي مائة ألف مواطن عربي زايد بين أبرز عشر شخصيات في العالم تم اختيار صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة ضمن عشر شخصيات عربية وعالمية لها دور بارز في مجال الانماء السياسي والاجتماعي. وحصل سموه على تقدير الرأي العام العربي نظراً لتجربة سموه الوحدوية في دولة الامارات ولجهوده في استمرار المناخ الوحدوي باعتبارها نموذجًا عربياً طيبا يمكن الأخذ به في دول أخرى وذلك في استطلاع اجراه المركز العربي للاعلام وبحوث الرأي العام ( ومقره القاهرة) يوم الثامن من شهر مارس عام 1990 وقد أجري الاستطلاع على مائة ألف مواطن عربي. استفتاء جماهيري يكرم رئيس الدولة تقديرًا لجهوده محليا وعربيا واسلاميا اختير صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة رجلاً لعام 1991 في استفتاء جماهيري أجرته مجلة (الاثنين) اللبنانية وشمل أكثر من ثلاثين ألف قارئ وصاحب رأي من خلال آلاف الاستمارات التي وزعتها المجلة عبر البريد وبواسطة استفتاء ميداني قامت به عدة فرق بحث. وقد اجمع المشاركون في الاستفتاء خطيا وشفويا على اختيار صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة رجلاً لعام 1991 تقديرا لدوره الرائد والمتميز في تنمية وتطوير وتحضير بلده وفي قيادته لأول صيغة وحدوية ناجحة في المنطقة العربية ولدعمه المطلق غير المحدود للبنان وشعبه ولسخائه في مساندة نضال الشعب الفلسطيني والمجاهدين الأفغان ولنصرته لقضايا الأمة العربية والاسلامية في كل المجالات. تقديراً لمواقف ومبادرات سموه الانسانية وسامان لرئيس الدولة من منظمة الليونز العالمية الليونز: زايد حقق انجازات عظيمة في بناء دولة الامارات تلقى صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة وسامين من منظمة الليونز العالمية تقديرًا لمواقف سموه في بناء دولة الامارات, وقد استقبل صاحب السمو رئيس الدولة يوم التاسع من نوفمبر عام 1992 في جزيرة صير بني ياس وفد منظمة الليونز العالمية برئاسة السيد كروباس والمعنية بالأوضاع الانسانية وأعمال الخير في العالم, وتضم مليونا وأربعمائة ألف عضو موزعين على 171 دولة ومقرها الولايات المتحدة الأمريكية. وقد تلقى صاحب السمو رئيس الدولة خلال اللقاء وسامين قدمهما الوفد الأول تقديرا لمواقف ومبادرات سموه الانسانية النبيلة لاغاثة المتضررين من المجاعة والكوارث ومد يد العون لهم في دول العالم وكذلك المساعدات المتواصلة للدول النامية. أما الوسام الثاني فقد قدمه الوفد لسموه عرفانا بجهود صاحب السمو رئيس الدولة والانجازات العظيمة التي تم تحقيقها من أجل بناء وتقدم دولة الامارات انسانا وأرضا وتحقيق الحلم إلى واقع ملموس وكل ما من شأنه عزة ورفاهية المواطنين. ممثل نوادي الليونز العالمية يقول: لقد منحت جائزة ميلفين جوزن العالمية إلى صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة اعترافاً بجهوده في خدمة الهيئة العالمية وخدماته للبشرية وتكريسه العطاء للأهداف الانسانية. لقد بدأ سموه حملة التشجير في وقت لم يكن فيه أحد قد تحدث عن تأثيرات سخونة الكوكب وتغييرات المناخ في العالم. اختيار زايد (رجل البيئة والانماء الدائم لعام 1993) وسام جديد على صدر الامارات جاء اختيار صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة رجل البيئة والانماء لعام 1993 وساماً جديدًا على صدر الامارات.. فقد حظيت الانجازات الشاملة التي حققتها دولة الامارات العربية المتحدة بتوجيهات صاحب السمو الشيخ زايد بتقدير المؤسسات والهيئات الدولية خاصة في مجال حماية البيئة حيث تم اختيار سموه رجل البيئة والانماء الدائم للعام 1993 من قبل مهرجان الشباب العربي الثامن الذي عقد في بيروت, وقد جاء اختيار صاحب السمو رئيس الدولة عقب انتهاء الحوار الفكري ضمن فعاليات المهرجان. ويؤكد هذا الاختيار المكانة السامية التي حظيت بها دولة الامارات في هذا المجال ويضيف إلى الانجازات التي حققتها على كافة الأصعدة. الشيخ زايد يتسلم الوسام الذهبي للتاريخ العربي 1995 تسلم صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة الوسام الذهبي للتاريخ العربي المقدمة من جمعية المؤرخين المغاربة وقد جاء في نص الصيغة المضمنة في الوسام ما يلي: (باسم الله وباسم التاريخ العربي البر الكريم بالأوفياء المخلصين تتشرف جمعية المؤرخين المغاربة بأن تتقدم إلى صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس دولة الامارات العربية المتحدة بالوسام الذهبي للتاريخ العربي تقديرًا لجهوده المتواصلة في خدمة العروبة والاسلام واعترافاً بأياديه البيضاء على العلم والعلماء واعتزازً بشغفه بعلم التاريخ والدراسات التاريخية) . زايد الشخصية الانمائية لعام 95 اختير صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة الشخصية الانمائية لعام 1995 على مستوى العالم. جاء ذلك في الاستطلاع الذي أجراه مركز الشرق الأوسط للبحوث والدراسات الاعلامية في جدة, وشارك فيه أكثر من نصف مليون عربي والجاليات العربية حول العالم لاختيار شخصيات العام الماضي في المجالات الانمائية والسياسية والاسلامية والخيرية. منح زايد الدكتوراة الفخرية من جامعة عين شمس لدوره الكبير بمجال الزراعة (1996) منح صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة درجة الدكتوراة الفخرية في مجال الزراعة من جامعة عين شمس, وفي هذا الاطار قال الدكتور عبد الوهاب عبد الحافظ رئيس الجامعة ان صاحب السمو رئيس الدولة أقام معجزة زراعية على كافة المستويات بكل المقاييس مشيرا إلى ان هذه المعجزة وزيادة الرقعة الخضراء في دولة الامارات العربية المتحدة تمت في ظل ظروف صعبة يعرفها الجميع, وأشار إلى ان دعم سموه للزراعة المصرية كان احدى الحيثيات التي ارتكز عليها مجلس جامعة عين شمس في منح سموه درجة الدكتوراة الفخرية. وأوضح رئيس الجامعة ان نجاح دولة الامارات بقيادة صاحب السمو الشيخ زايد رئيس الدولة في زراعة الصحراء يعطي المثل للدول العربية الأخرى. زايد أول رئيس دولة يحصل على جائزة (الباندا الذهبية) حصل صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة على شهادة الباندا الذهبية من الصندوق العالمي للبيئة (باندا) وذلك لعطاءاته غير المحدودة وتوجيهات سموه المستمرة في مجال البيئة وكل ما يتعلق بها من مختلف الجوانب, وهو الأمر الذي أفضى إلى بيئة صالحة نقية نظيفة بدءا من الأرض التي تكسوها الخضرة, ثم المياه النقية ومحاربة التصحر واعلان الحرب على الرمال بسلاح التشجير إلى المحميات الطبيعية التي تحافظ على العديد من أنواع الطيور والحيوانات خاصة المهددة منها بالانقراض, وتعتبر جزيرة صير بني ياس نموذجا للمحميات الطبيعية لحماية الحياة البرية وتنميتها. بفضل جهوده لرأب الصدع العربي صحيفة (العرب) العالمية تختار زايد شخصية عام 97 أختارت صحيفة (العرب) العالمية التي تصدر في لندن صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة شخصية العام 1997 بفضل أعماله الجليلة لرأب الصدع بين مختلف الأقطار العربية التي استحكمت بينها خلافات عميقة. وقد نشرت (العرب) صورة صاحب السمو رئيس الدولة على صدر صفحتها الأولى إلى جانب مقال تحت عنوان (رجل الحكمة والمصالحة والاعتدال) كما خصصت صفحة كاملة لانجازات سموه على مدى أكثر من ربع قرن من قيادة دولة الامارات إلى شاطئ الازدهار والرخاء. وقالت الصحيفة (إذا كان لمعترك الحياة ان يبرز معادن الرجال الحقيقية فإن المعترك الذي خاضه صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس دولة الامارات على مدى واحد وثلاثين عاما يبرز أي نوع من القادة هو هذا الرجل , فهو رجل حكمة أولاً وبفضلها تمكن من توحيد الامارات ليجعل منها نموذجا يحتذى في معنى التلاحم الوطني وذلك حتى تمكنت هذه الدولة في غضون ربع قرن من الاستقلال ان تحقق منجزات تنمية وبناء تعجز عنها دول وأمم كبيرة كثيرة) . وأضافت ان احتفال الامارات بذكرى الاتحاد لهذا العام كان بامتياز احتفالاً بدور هذا الزعيم العربي الكبير في بناء وطن يدرك جميع أبنائه حجم وضخامة المهمة التي نهض بها صاحب السمو رئيس الدولة (انه زايد الخير ) كما اعتادت ــ العرب ــ ان تسميه دائما ولكنه كان ( زايد الحكمة والمصالحة والتسامح والاعتدال أيضاً) .

تعليقات

تعليقات