السلطات الأردنية أخلت سبيل 29 من المعتقلين في معان - البيان

السلطات الأردنية أخلت سبيل 29 من المعتقلين في معان

أخلت السلطات الأردنية أمس سبيل 29 معتقلاً للاشتباه في قيامهم باثارة أحداث شغب في مدينة معان, ويأتي هذه الاجراء في أعقاب التوجيهات التي وجهها العاهل الأردني الملك حسين لرئيس وزرائه عبد السلام المجالي للاسراع في اجراء التحقيقات المتعلقة بجميع الموقوفين على ذمة أحداث معان الأخيرة على أن يطلق سراح أصحاب المخالفات البسيطة ويحال الباقون إلى محاكمة عادلة في أسرع وقت ممكن. وقد أبلغ المجالي وفد اعيان ونواب مدينة معان بتوجهات الملك خلال لقائه بهم في دار رئاسة الوزراء. وتم يوم أمس الثلاثاء الافراج عن 29 موقوفا كما تم الافراج عن ثلاثة من اصل 51 موقوفا تم تحويلهم إلى محكمة أمن الدولة. وابدى المجالي تفهمه لمطالب وفد معان التي تعرضت للأوضاع التي تمر بها مدينتهم والتداعيات التي مرت بها اثر الأزمة الأخيرة مبديا حرص الحكومة على فهم الصورة وبشكل متكامل من خلال لجنة وزارية مختصة. وضم الوفد الذي التقى المجالي نواب معان توفيق كريشان وزير البلديات والنواب وليد عوجان ونايف كريشان وأحمد أبو عقله وأحمد العقايلة وخالد الغزاوي والوزيران السابقان من ابناء معان. وقال النائب وليد عوجان ان الوفد ثمن مكرمة الملك حسين التي تعبر عن شيمة التسامح التي خبرها الشعب الأردني. واكد عوجان على ضرورة تشكيل لجنة للتحقيق للتوصل إلى الأسباب الحقيقية وراء الأحداث موضحا أن الجميع يعلم عمق انتماء ابناء معان لوطنهم. عمان - خليل خرمة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات