على الهامش: عروس عروبتنا - البيان

على الهامش: عروس عروبتنا

في الجمعة الأخيرة استأثرت منا ــ عربا ومسلمين ــ القدس صلاة وابتهالا. لعل القدس تستأثر منا بكل جمعة. يوم في العام فقط لن يكفي القدس . ستستأثر منا القدس حتما بأكثر من ابتهال واكثر من يوم. القدس قضية الصراع العربي ــ الاسرائيلي. القدس عروس عروبتنا. مدينة الصلاة والانبياء. القدس جبهتنا الاخيرة. المسجد الاقصى واسطة عقد المدينة. أولى القبلتين وثالث الحرمين ومسرح المعركة الاخيرة. مصير الاقصى لن تحدده طاولات التسوية. المسجد الاقصى رقم اسلامي لايقبل المساومة. في المفهوم الاسلامي القدس مدينة كوزموبوليتانية. في الاسلام متسع من التسامح يسمح بالتعددية. في الاسلام رحابة للحوار وطمأنينة في القدرة على الاقناع. ذلك دأب الاسلام في المدينة منذ عهد عمر بن الخطاب. وعبدالملك بن مروان وابنه الوليد. بالنسبة للمسيحيين القدس المحجة التي لا خلاف عليها. القدس عند المسيحيين كنيسة القيامة والامكنة المقدسة. في الميثولوجيا المسيحية كذلك في القدس صلب المسيح وفيها دفن. القدس تبقى عند العرب ــ مسلمين ومسيحيين ــ مدينة الصلاة والسلام والانبياء, ابراهيم وداود وسليمان وموسى وعيسى ومحمد. القدس عند المسلمين والمسيحيين العرب ذاكرة زامكانية يجب الحفاظ عليها. في المشروع الصهيوني التوراتي القدس مدينة لليهود وحدهم. يأبى العنصريون الاعتراف بالديانات السماوية الاخرى في المدينة. يرفض المحتلون ـ من ثم ــ الاعتراف بوجود الآخرين في المدينة. المشروع الصهيوني يستهدف اولا تدمير خلايا الذاكرة الزامكانية التي تنبض بالاسلام والمسيحية. بقاء نبض ذاكرة القدس اعتراف صريح بالحق العربي في المدينة. محاولات هدم الاقصى ومصادرة منازل الفلسطينيين غايتها تدمير ذاكرة القدس. توسيع حركة الاستيطان حول القدس هدفها نزع عروبتها وصبغها بجلد اسرائيلي. عمليات التهويد النشطة في القدس لاتعزل المسلمين عن المسيحيين العرب. المشروع الصهيوني لا يحتمل الاعتراف بالآخر. عزل القدس عن بيت لحم من اولويات المشروع الاستيطاني. جولدشتاين ارتكب مذبحة في المسجد الابراهيمي. عامير قتل اخاه رابين. كلاهما ينطلق في جريمته من منطلق واحد. نهاية المطاف الاجرامي في القدس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات