على الهامش: كلينتون مذنب - البيان

على الهامش: كلينتون مذنب

بيل كلينتون ليس بريئا حتى اذا لم تثبت ادانته . ست نساء اجمعن ــ ولم تحرض احداهن اخرى ــ على توجيه اتهام واحد الى الرئيس الامريكي. تصعيد الاتهام علنا من عدد محدود يمنح هامشا لافتراض ان هناك همسا في الخفاء عن عدد اكبر من النساء وربما فضائح اكثر. علاقات الرئيس لا تنحصر بالطبع مع ست نساء. بيل كلينتون مذنب حتى اذا ثبتت براءته. فثورة ست نساء على هذا النحو المبتذل يؤكد ان كلينتون لا يحسن اختيار صويحباته. الرجل الذي لا يجيد اختيار عشيقاته لا يعرف بالضرورة انتقاء اصحابه. الرئيس الذي ينتقي رجاله على نحو ناجح يحذق بالضرورة انتقاء نسائه. ادارة الشأن الخاص لأي رئيس لا تقل اهمية عن ادارة الشأن العام. بيل كلينتون ليس بريئا حتى اذا لم تثبت ادانته. فهو ليس الحاكم الامريكي الوحيد الذي تورط في علاقات غرامية مشبوهة اثناء ولايته. وهو ــ في الوقت نفسه ــ ليس الوحيد الذي يكسر الانضباط داخل البيت الابيض. جون كيندي حول مقر الرئاسة الامريكية الى وكر خاص. لكن كيندي كان يجيد اختيار رجاله ونسائه. فطوقت الادارة انفلات الرئيس. ليندون جونسون خرج عن وقاره على قطار الرئاسة الامريكية واقتحم مقصورة سكرتيرتة لكن رجال الرئيس كتموا الفضيحة. بيل كلينتون مذنب حتى اذا ثبتت براءته. فالرئيس الامريكي الحالي وضع نفسه تحت الشبهات. الاتهام الموجه الى كلينتون لا يليق برجل ناضج. فالتحرش الجنسي فعل فاضح لكنه فعل ناقص. الاتهام برمته لا يرقى الى مقام رئيس يأمر فيطاع. الاتهام نفسه يحط من مقام البيت الابيض. بيل كلينتون ليس بريئا حتى اذا ثبتت براءته. فرغم انه حقق للديمقراطيين انجازا لتجديد بقائهم في البيت الابيض ولاية ثانية الا ان الادارة الامريكية انشغلت في ولايتيه بقضايا هابطة. وشغل الرأي الامريكي العام والرأي العالمي بجوانب شخصية ليست مشرفة. بيل كلينتون لم يعد بريئا في نظر هيلاري. بيل كلينتون مذنب حتى اذا ثبتت براءته في نظر صديقات قرينته اللواتي يرين فيها امرأة أجمل من صويحبات الرئيس. بيل كلينتون ليس بريئا حتى اذا ثبتت براءته في عيون قطاع عريض من الامريكيين وغيرهم. بيل كلينتون ليس مذنبا في عيون قطاع آخر يرى ان ليس هناك في الاصل قضية. بقلم : عمر العمر

طباعة Email
تعليقات

تعليقات