استعدادات لنقل المسافرين بين بغداد ودمشق وطهران: العراق يبدأ اصلاح طريقه البري الى السعودية - البيان

استعدادات لنقل المسافرين بين بغداد ودمشق وطهران: العراق يبدأ اصلاح طريقه البري الى السعودية

يستعد العراق للبدء في تنفيذ حملة لصيانة الطريق البري الذي يربطه بالمملكة العربية السعودية والذي يستخدم في نقل الحجاج العراقيين في الوقت الذي خصص فيه عدد من الحافلات لنقل المسافرين بين بغداد ودمشق وطهران. ونسبت صحيفة الجمهورية العراقية امس لوزير الاسكان والتعمير العراقي معن عبد الله سرسم قوله بأنه من المنتظر ان يبدأ تنفيذ هذه الحمله قريبا. تجدر الاشارة الى ان طول الطريق يبلغ 150 كيلو مترا ويربط بين محافظة كربلاء الواقعة جنوبي العاصمة بغداد والحدود العراقية ـ السعودية عن طريق عرعر. ويتزامن الاعلان العراقي عن صيانة هذا الطريق مع قرار بغداد بزيادة عدد الحجاج العراقيين هذا العام الى ثلاثة الاف حاج مقابل الف حاج في العام الماضين واشار الوزير العراقي الى ان عمليات صيانة هذا الطريق ستشتمل على معالجة بعض الانهيارات الموجودة على جانبيه وكذلك بعض الجسور الواقعة على طول الطريق. وعلى صعيد آخر نسبت صحيفة القادسية العراقية امس لمصدر مسؤول بهيئة النقل الخاص بالعراق قوله بأن الهيئة افتتحت مكاتب لها مؤخرا تمهيدا لنقل المسافرين بمنفذي المنذرية الحدودي العراقي مع ايران والوليد العراقي مع سوريا. وكان العراق وسوريا قد اعادا فتح الحدود البرية بينهما في نهاية شهر يونيو الماضي بعد ان كانت قد اغلقت في عام 1981 كما تحسنت العلاقات المقطوعة بين البلدين منذ مطلع عام 1980 بشكل ملحوظ في شهر مايو الماضي عندما قام وفد من رجال الاعمال السوريين بزيارة لبغداد اعقبها ابرام عقود بنحو خمسين مليون دولار لتوريد منتجات سورية للعراق ضمن اتفاق النفط مقابل الغذاء . اما ايران فان اجواء من التحسن بدأت تطرأ على علاقاتها مع العراق في الفترة الاخيرة في اعقاب مشاركة بغداد في القمة الاسلامية التي عقدت بطهران في ديسمبر الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات