صالح وخاتمي يبحثان الوضع بالعراق والتعاون الثنائي

الجمعة 15 ربيع الاول 1424 هـ الموافق 16 مايو 2003 وصل الى صنعاء امس الرئيس الايراني محمد خاتمي على رأس وفد رفيع يضم اكثر من مئة مسئول ومن المقرر ان يبحث الرئيسان صالح وخاتمي الاوضاع في العراق والتواجد الاميركي في المنطقة. وقال خاتمي بعد وصوله اليمن انه سيتبادل والرئيس صالح الاراء من اجل ايجاد أجواء مستقره في المنطقة والبحث عن معالجات للتحديات التي تواجهها الى جانب سبل الارتقاء بمستوى العلاقات الاقتصادية بين البلدين. وأضاف الجولة كانت مبرمجة مسبقا وجاءت تلبية لدعوة من الرئيس علي عبدالله صالح وكتعبير عما نكنه من حب واحترام للشعب اليمني. من جهته قال الرئيس صالح ان المباحثات ستقف امام قضية التواجد الاميركي في المنطقة بعد الاحتلال الاميركي للعراق الى جانب العلاقات الثنائية وتفعيل الاتفاقيات في الجوانب الامنية والاقتصادية، وعن الاوضاع في العراق والأمن الاقليمي قال: امن المنطقة يشكل هاجسا لدينا جميعا. وقال الدكتور ابو بكر القربي وزير خارجية اليمن ان الرئيسين سيرعيان التوقيع على ست اتفاقيات في جوانب الامن والتجارة والاقتصاد والملاحة. صنعاء ـ «البيان»:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات