استعرضا مع الحريري جهود إعمار لبنان والقضايا العربية، زايد وخليفة يطالبان بتوحيد الصف العربي لمواجهة الأخطار

الثلاثاء 23 شعبان 1423 هـ الموافق 29 أكتوبر 2002 استقبل صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله رفيق الحريري رئيس الوزراء اللبناني أمس بقصر المغيرة.. وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين البلدين والتحضيرات الجارية لعقد مؤتمر باريس «2 » لدعم لبنان واعادة الاعمار بالاضافة الى الاوضاع في المنطقة والقضايا العربية الراهنة. واكد صاحب السمو رئيس الدولة على اهمية تعزيز العمل العربي المشترك وتحقيق التضامن وتوحيد الصف بين الدول العربية لمواجهة الاخطار المحدقة بالامة العربية، وقال ان قوة العرب في تضامنهم وتآزرهم. كما استقبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة بقصر سموه بالبطين بعد ظهر أمس رفيق الحريري. وجرى خلال المقابلة استعراض العلاقات الاخوية بين البلدين والسبل الكفيلة بدعمها وتنميتها في مختلف المجالات. كما جرى تبادل وجهات النظر حول اخر التطورات والمستجدات الراهنة على الساحتين العربية والدولية خاصة تطورات الاوضاع في الاراضي العربية المحتلة ومسيرة السلام في الشرق الاوسط والقضايا ذات الاهتمام المشترك. واكد صاحب السمو الشيخ خليفة على اهمية تعزيز العمل العربي المشترك على الساحتين العربية والدولية وتوحيد الصف لمواجهة الاخطار المحدقة بالامة العربية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات