باكستان تنفي التعاون النووي مع كوريا الشمالية

السبت 13 شعبان 1423 هـ الموافق 19 أكتوبر 2002 نفى برويز مشرف الرئيس الباكستاني وجود أي تعاون نووي مع كوريا الشمالية قائلاً ان تبادل باكستان مع كوريا الشمالية الخبرة النووية مقابل نظم صاروخية مجرد هراء لا أساس له من الصحة، فيما أكد خبراء لم تكشف هوياتهم ان كوريا الشمالية لا تملك أصلاً برنامجاً نووياً. وقال مشرف انه لا يوجد اى تعاون نووى بين باكستان وكوريا الشمالية او اى دولة اخرى. ووصف الرئيس الباكستانى تقريرا نشرته صحيفة «نيويورك تايمز» الأميركية وادعت فيه وجود تعاون نووى بين بلاده وكوريا الشمالية بأنه لا أساس له من الصحة جملة وتفصيلا. على صعيد آخر، نقلت وكالة «ايتار ـ تاس» الروسية للانباء أمس في معلومة من بيونغ يانغ عن خبراء لم تكشف هوياتهم قولهم ان كوريا الشمالية لا تملك برنامجا نوويا. وبحسب هؤلاء الخبراء، فان التأكيدات التي اعلنتها واشنطن حول اقرار كوريا الشمالية بمواصلتها العمل سرا على برنامج نووي عسكري، ليست سوى مناورة دبلوماسية. ولم توضح الوكالة الروسية، وهي احدى وسائل الاعلام الاجنبية النادرة التي لها مراسل في كوريا الشمالية، ما اذا كانت هذه المناورة من فعل بيونغ يانغ او واشنطن. واعتبر الخبراء ان ردود الفعل التي اثارها هذا الاعلان «ستسمح لبيونغ يانغ، عند الحاجة، بتعزيز ثقلها على الساحة الدولية عندما ستعلن انها قررت وضع حد لهذا البرنامج». الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات