استقبل عبدالله بن عبدالعزيز وتلقى تحيات فهد، زايد: السعودية سند نقوى بها وتقوى بنا

السبت 13 شعبان 1423 هـ الموافق 19 أكتوبر 2002 استقبل صاحب السمو الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله بقصر البحر مساء امس اخاه الامير عبدالله بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس الحرس الوطنى بالمملكة العربية السعودية والوفد المرافق له. وقد رحب صاحب السمو رئيس الدولة بولي العهد السعودى مؤكدا أن زيارته مبعث اعتزاز وسعادة وسرور وتدل على متانة العلاقات الاخوية والتاريخية والوشائج التى تربط بين البلدين والشعبين الشقيقين. وقال صاحب السمو رئيس الدولة اننا ننظر الى السعودية باعتبارها سندا قويا لدولة الامارات نقوى بها وتقوى بنا. ومن جانبه نقل الامير عبدالله بن عبدالعزيز الى صاحب السمو رئيس الدولة خالص تحيات أخيه خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز عاهل المملكة العربية السعودية الشقيقة وتمنياته لسموه بالصحة والعافية والعمر المديد. كما أعرب ولي العهد السعودى عن ارتياحه لما وصلت اليه علاقات التعاون والتنسيق والتشاور بين البلدين الشقيقين من تميز مما جعلها مثالا يحتذى به فى العلاقات بين الدول مشيدا بالدور الذى يضطلع به صاحب السمو رئيس الدولة فى ترسيخ تلك العلاقات ومتمنيا لسموه الصحة والعافية وطول العمر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات