شارون: اسرائيل مستعدة لمواجهة أي هجوم عربي

الثلاثاء 9 شعبان 1423 هـ الموافق 15 أكتوبر 2002 قال رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون امس الاثنين ان اسرائيل مستعدة للدفاع عن نفسها ضد اي هجوم من اي دولة عربية تستخدم فيه اسلحة الدمار الشامل في اشارة الى العراق على مايبدو. وزعم شارون للكنيست الاسرائيلي «التهديد الامني لدولة اسرائيل لا يمثله فقط الصراع مع الفلسطينيين لكن ايضا يتجسد في وجود انظمة زائفة في منطقتنا لاتدخر وسعا لاستخدام اسلحة الدمار الشامل كي يحيق بنا الدمار». وقال شارون في افتتاح الدورة البرلمانية الشتوية «لا تواجه اسرائيل هذا التهديد الاجنبي دون ادوات وقوة ارادة». وتتأهب اسرائيل لاحتمال التعرض لهجوم صاروخي عراقي اذا ما شنت الولايات المتحدة هجوما على العراق. وخلال حرب الخليج عام 1991 هاجم العراق اسرائيل بصواريخ سكود ذات رؤوس تقليدية. ولم ترد اسرائيل. وقال طارق عزيز نائب رئيس الوزراء العراقي في مطلع الاسبوع ان بغداد ليس لديها اي خطط لتكرار ذلك اذا ماهاجمته الولايات المتحدة. وقال عزيز للتلفزيون اللبناني انه لم يعد لدى العراق صواريخ طويلة المدى كانت بحوزته عام 1991 . ويعتقد المسئولون الاسرائيليون ان العراق لديه قدرات عسكرية غير تقليدية وان ايران وسوريا تجهزان اسلحة طويلة المدى لاستخدامها ضد اسرائيل. ويتوجه شارون الى الولايات المتحدة لاجراء محادثات مع الرئيس الاميركي جورج بوش يتوقع ان تركز على تحديد طبيعة التحركات الاسرائيلية قبل واثناء الحرب الاميركية على العراق. وقد تم توزيع اقنعة واقية من الغازات السامة على الاسرائيليين وجرى تطعيم عمال الاغاثة ضد الجدري كما نشرت اسرائيل بطاريات صواريخ ارو المضادة للصواريخ في مواقع سرية لمواجهة اي هجوم صاروخي. ـ رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات