أعلن مبادرة لتفعيل التعاون التكنولوجي العربي، محمد بن راشد يطلق مشروع واحة السيليكون

الاحد 7 شعبان 1423 هـ الموافق 13 أكتوبر 2002 أطلق الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي وزير الدفاع أمس الدعوة لجميع الحكومات العربية لاعتماد مبادرة موحدة تبحث في تفعيل التعاون العربي في مجال تقنية المعلومات، وقال سموه انه يطلق هذه المبادرة من دبي وأعلن تحمل دبي مسئولية المرحلة الأولى من هذا المشروع الكبير. وطالب سموه في الكلمة الافتتاحية للقمة العربية الأولى لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي عقدت بدبي برعاية الجامعة العربية وبمشاركة حشد كبير من وزراء الاتصالات والمعلومات العرب جميع الدول العربية بالعمل على رفع درجة التعاون بين الدول العربية. كما أعلن سموه وضع جميع امكانيات دبي والامارات أمام تصرف كافة الدول العربية. وقد شهدت فعاليات القمة أمس سجالاً حاداً شارك فيه وزراء وخبراء على مستوى رفيع تركز على سبل تفعيل التعاون العربي في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وسبل سد الفجوة الرقمية بين العالم العربي والدول المتقدمة. وامكانية اقرار مشروع عربي موحد أو نموذج عربي موحد للحكومة الالكترونية يمكن لأي دولة عربية ان تطبقه. وكذلك الوصول الى تشريعات وقوانين موحدة للتجارة الالكترونية. كما أعلن الفريق أول سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في احتفال كبير أمس عن اطلاق مشروع «واحة دبي للسيليكون» الذي يعتبر من أحدث مشاريع دبي في قطاع التكنولوجيا حيث سيتم من خلال هذا المشروع العملاق تسويق صناعة اشباه الموصلات الخاصة بجهاز الكمبيوتر إلى جانب صناعة الاتصالات اللاسلكية والسلكية. وقال سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في الكلمة التي ألقاها أمام حشد من الوزراء وكبار المسئولين وضيوف البلاد ان دولة الامارات اخذت على عاتقها ومنذ أمد طويل تحديد رؤية واضحة وطموحة ترمي للوصول إلى مركز رائد في الاقتصاد العالمي الجديد. وتقوم رؤية المشروع الجديد على جعل «واحة دبي للسيليكون المركز العالمي الرائد للابتكار والتقنيات المتطورة وحماية الملكية الفكرية لصناعة السيليكون، حيث ستمثل الواحة البيئة الاكثر تكاملاً والأعلى جودة لاستقطاب رواد صناعة أشباه الموصلات في كافة مراحلها للابداع والعمل في رحابها. ويتوقع ان تكون واحة دبي للسيليكون المنطقة الصناعية الأولى من نوعها في العالم المتخصصة بشكل حصري في صناعة اشباه الموصلات، ومن المتوقع تبعاً لذلك ان تستقطب العديد من الشركات العاملة في كافة مراحل هذه الصناعة الدقيقة والمتطورة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات