مشرف يتعهد بتسليم السلطة في نوفمبر

الجمعة 5 شعبان 1423 هـ الموافق 11 أكتوبر 2002 تعهد برويز مشرف الرئيس الباكستاني بتسليم السلطة الى رئيس الوزراء الجديد في نوفمبر وذلك لدى الادلاء بصوته أمس في روالبيندي (شمال) في اول انتخابات تشريعية تنظم في البلاد منذ توليه السلطة في اكتوبر 1999. وقال مشرف في هذه المدينة القريبة من اسلام اباد ان «الحكومة اعدت كل شيء لانتقال السلطة». وتحدث مشرف الذي رافقته زوجته البيغوم شيبا مع بعض الناخبين في مكتب الاقتراع. وتعهد بقبول رغبة الشعب في هذه الانتخابات لتجديد مقاعد الجمعية الوطنية الـ 342 و728 من اعضاء المجالس الاقليمية الاربعة قائلا «للشعب السلطة النهائية». ونقلت وكالة الانباء الباكستانية عنه القول ان «الحزب الذي ينال الغالبية في البرلمان سيشكل الحكومة». وعبر عن ارتياحه لسير العملية الانتخابية مشيرا الى انه باستثناء الحادث المنفرد الذي اوقع قتيلا في جنوب البلاد فان كل شيء سار على ما يرام. وقال ان التصويت كان «نشطا» في اقليم البنجاب (وسط ـ شرق) الاقليم الاكثر اكتظاظا بالسكان في البلاد. ووعد الجنرال مشرف الذي علق اعمال البرلمان ثم حله بعد الانقلاب باعادة «ديمقراطية حقيقية» الى البلاد. أ.ف.ب

طباعة Email
تعليقات

تعليقات