مبارك يحذر اسرائيل من استمرار سياستها

الخميس 26 رجب 1423 هـ الموافق 3 أكتوبر 2002 حذر حسنى مبارك الرئيس المصري حكومة اسرائيل الحالية من مغبة سياساتها على مستقبل الشرق الاوسط وطالب الولايات المتحدة بضرورة التصدى لما تقوم به اسرائيل حفاظا على الامن والاستقرار فى المنطقة. وأكد مبارك فى كلمة له خلال احتفال الجيش الثانى الميدانى مساء امس بذكرى انتصارات السادس من أكتوبر أن التصدى للارهاب فى العالم يتوقف على التصدى للمشاكل فى المنطقة خاصة القضية الفلسطينية. وأكد أن مسيرة السلام فى المنطقة تتعرض الان لمخاطر جسيمة بسبب سياسة الحكومة الاسرائيلية التى تستند فقط الى القوة العسكرية وتتحدى كل التفاهمات والاتفاقات. ودعا مبارك الى السماح للشعب الفلسطينى باختيار قيادته ديمقراطيا وقال اننى على ثقة من أن ارادة السلام سوف تنتصر ولن يفلح أعداء السلام فى اعادة عجلة التاريخ الى الوراء. وأوضح أن حرب اكتوبر فتحت طريق السلام.. وحيا كل شهداء مصر ـ أ.ش.أ

طباعة Email
تعليقات

تعليقات