مسئول أميركي: الهجوم على العراق يحسن الاقتصاد!

الخميس 26 رجب 1423 هـ الموافق 3 أكتوبر 2002 صرح جرانت الدوناس وكيل الخارجية الأميركية بأن الهجوم الأميركي المحتمل على العراق، قد يحسن الاقتصاد العالمي من خلال القضاء على التهديد بالارهاب وضخ مزيد من النفط الى الاسواق العالمية، وقال جرانت ردا على اسئلة الصحفيين خلال توقفه في وارسو امس «التأثير المركب قد يكون في الواقع ايجابيا من الناحية الاقتصادية لأنه سيقضي على احد المصادر الحقيقية للارهاب وستنقشع معه الغيوم التي تخيم على الاقتصاد العالمي». واضاف «وفي الوقت نفسه سيفتح صمام النفط العراقي وهو امر له تأثير كبير على اداء الاقتصاد العالمي بالنسبة للدول الصناعية ومستهلكي النفط». ا.ش.ا

تعليقات

تعليقات