الدنمارك تحث على التحرك ضد صدام، رومانيا تعرض استخدام قواعدها لضرب العراق - البيان

الدنمارك تحث على التحرك ضد صدام، رومانيا تعرض استخدام قواعدها لضرب العراق

الاربعاء 25 رجب 1423 هـ الموافق 2 أكتوبر 2002 اعلن مسئول رفيع امس ان رومانيا عرضت تقديم قواعد جوية وموانيء على البحر الاسود للولايات المتحدة لتستخدمها في حالة شن أي هجوم على العراق. وهذه هي المرة الثالثة التي تعرض فيها رومانيا تقديم دعم بشأن الامداد والتموين في اطار جهودها اعطاء انطباع جيد لواشنطن بعد المشاركة في حملتين في كوسوفو وافغانستان. وتأمل رومانيا في الانضمام الى حلف شمال الاطلسي. وقال مسئول كبير بوزارة الخارجية لرويترز ان «رومانيا عرضت المسارات الجوية والقواعد الجوية والموانيء اذا طلبت الولايات المتحدة ذلك». وقال ان رومانيا تعرض الان المساعدة في اعادة تزويد الطائرات الحربية الاميركية بالوقود ونقل قوات ومعدات. وفي موقف ينسجم مع الموقف الروماني اعلن رئيس الوزراء الدنماركي اندرس فوغ راسموسن امس في كوبنهاغن ان «على اوروبا والولايات المتحدة التحرك معا لمنع انظمة مستبدة وغير مسئولة من الحصول على اسلحة دمار شامل». وقال راسموسن الذي تتولى بلاده حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي ان «العراق يقوده نظام سيئ و(الرئيس العراقي) صدام حسين تجاهل على مدى سنوات اوامر (الامم المتحدة) بالتخلص من هذه الاسلحة الفظيعة». وتابع المسئول الدنماركي في كلمة القاها لدى افتتاح دورة البرلمان الدنماركي ان «على الامم المتحدة ان تضطلع بمسئولياتها لوقف انتشار اسلحة الدمار الشامل، بعد محاولات استمرت عشر سنوات لحمل العراق على الالتزام بواجباته الدولية». وقال «سيكون فات الاوان للتحرك حين تنتشر الغازات القاتلة في احدى مدننا الكبرى». وذكر بان «الدنمارك والاتحاد الاوروبي يدعمان كليا جهود المجموعة الدولية من اجل ارغام العراق عبر مجلس الامن الدولي على تطبيق قرارات الامم المتحدة». الوكالات

طباعة Email
تعليقات

تعليقات